من نحن   |   اتصل بنا   |  
عربية ودولية
حجم الخط :
عدد القراءات:
12346
12-05-2012 04:05 PM

جبهة النصرة تلعن مسؤوليتها عن انفجاري دمشق




(الاخبارية)..اعلنت جبهة النصرة وهي جماعة غير معروفة في لقطات فيديو اذيعت على شبكة الانترنت يوم السبت مسؤوليتها عن انفجارين في العاصمة دمشق اسفرا عن مقتل 55 شخصا على الاقل في الاسبوع الماضي.
ويعلق على لقطات الفيديو رجل تم التشويش على صوته لاخفاء هويته. وليس هناك دليل دامغ في الفيديو يبين ان جبهة النصرة ضالعة في التفجيرين اللذين وصفتهما الحكومة بانهما تفجيران انتحاريان. ولا يظهر الفيديو صورا للمسلحين اثناء اعداد القنبلة وتجهيزها ولم يكن هناك اعلان أن الهجومين كانا انتحاريين،وفي نهاية تسجيل الفيديو تظهر لقطات لتصاعد دخان اسود فوق دمشق يوم وقوع الانفجارين وكتب أن اللقطات صورها المجاهدون. ويقول نشطاء والجيش السوري الحر انه لا علاقة لهما بالتفجيران وذكرا ان التفجيرين من تدبير قوات الامن لتشويه صورة المعارضة. وجاء في الفيديو الذي يذاع على الانترنت ان التفجيران جاءا ردا على قصف قوات الامن للبلدات التي شاركت في الانتفاضة ضد الرئيس بشار الأسد منذ 14 شهرا. وقال الرجل في تسجيل الفيديو ان جبهة النصرة قامت بعملية عسكرية ضد اوكار النظام في دمشق لاستهداف فرعي فلسطين والدوريات الأمنيين ردا على استمرار هجمات النظام على احياء سكنية في ضواحي دمشق وادلب وحماة ودرعا وغيرها. وطالب النظام السوري بوقف المجازر ضد السنة وحذر من ان ما هو ات اكثر كارثية وطلب من السنة الابتعاد عن افرع قوات الامن والاوكار الاخرى للنظام. وادت الاضطرابات في سوريا لتوترات طائفية بين الاغلبية السنية والاقلية العلوية التي ينتمي لها الأسد في معظم انحاء البلاد. وتشير الحكومة السورية للتفجيرات كدليل على تعرضها لهجمات من مسلحين مدعومين من الخارج وليس انتفاضة شعبية وتقول ان اعمال العنف ادت لمقتل أكثر من 2600 من قوات الامن،وسبق ان اعلنت جبهة النصرة مسؤوليتها عن تفجيرات اخرى في دمشق وحلب./انتهى/



اضف تعليق
اضف تعليقك
لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.
الاسم:
البريد الالكتروني: اظهار البريد الالكتروني
التفاصيل: