من نحن   |   اتصل بنا   |  
عربية ودولية
حجم الخط :
عدد القراءات:
10904
10-05-2012 01:06 PM

الصين تلوح بحرب في خلافها مع الفيليبين في بحر الصين الجنوبي




(الاخبارية)..اكدت وسائل الاعلام الصيني الرسمية الخميس ان بكين لن تتردد في خوض حرب في نزاعها مع الفيليبين حول جزر في بحري الصين الجنوبي، مصعدة بذلك التوتر مع مانيلا في هذا الشأن.
وحذرت وسائل الاعلام الرسمية من ان بكين مستعدة لخوض حرب لفرض حقوقها في جزر سكاربورو الصغيرة في بحر الصين الجنوبي. وكتبت صحيفة تشاينا ديلي في افتتاحية "على الرغم من رغبتنا في مناقشة القضية، يبدو القادة الفيليبينيون الحاليون مصممين على دفعنا الى وضع ليس فيه امر ممكن سوى اللجوء الى السلاح". ونشرت الصحف الصينية في الايام الاخيرة تعليقات تشير الى ان بكين مستعدة لاستخدام تفوقها العسكري الكبير في مواجهة الفيليبين. واعلنت وكالات السفر الصينية تعليق الرحلات الى الفيليبين بامر من الحكومة بينما طلبت السفارة الصينية في مانيلا من رعاياها الموجودين في الفيليبين عدم مغادرة منازلهم بسبب تظاهرات متوقعة. وقالت السفارة على موقعها الالكتروني "تجنبوا الخروج قدر الامكان والا تجنبوا الخروج بمفردكم. اذا رأيتم تظاهرة ابتعدوا ولا تبقوا في المكان لمتابعتها". وكانت نائبة لوزير الخارجية الصيني فو ينغ لدبلوماسي فيليبيني صرحت الثلاثاء ان بكين "قامت بكل الاستعدادات لمواجهة اي تصعيد للوضع من قبل الفيليبين"، وذلك بحسب بيان نشر على الموقع الالكتروني لوزارة الخارجية. وتتنازع الصين والفيليبين السيطرة على منطقة سكاربورو في بحر جنوب الصين التي تقع على بعد 230 كلم غرب جزيرة لوسون كبرى جرز ارخبيل الفيليبين. وتعتبر مانيلا ان هذه الجزر تقع ضمن حدودها البحرية الحصرية البالغة مئتي ميل، وبالتالي فلا جدل حول سيادتها. الا ان الصين تطالب بالسيادة على كامل بحر الصين الجنوبي./انتهى/



اضف تعليق
اضف تعليقك
لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.
الاسم:
البريد الالكتروني: اظهار البريد الالكتروني
التفاصيل: