من نحن   |   اتصل بنا   |  
إقتصاد
حجم الخط :
عدد القراءات:
6498
30-09-2010 12:30 PM

الصناعة:توقيع عقد استلام وتسليم معمل سمنت كربلاء مع شركتين ف




بغداد(الاخبارية)..اعلن مدير عام الشركة العامة للسمنت ناصر ادريس المدني ان الشركة العامة للسمنت الجنوبية إحدى شركات وزارة الصناعة والمعادن وقعت عقد استلام وتسليم معمل سمنت كربلاء مع شركتي (لافارج الفرنسية وشركة الرواد العراقية) وفق مبدأ المشاركة بالإنتاج بطاقة انتاجية للمعمل تصل الى (1,8) مليون طن/ سنة.وقال في بيان لوزارة الصناعة تلقته(الوكالة الاخبارية للانباء) اليوم الخميس:ان شركتي لافارج والرواد من الشركات الكبيرة والمهمة في صناعة السمنت وستسهمان في النهوض بالمعمل على جميع الأصعدة ،
حيث سيتم تجهيز المعمل من قبل الشركات المستثمرة بمحطة كهربائية تصل طاقتها الى (50) ميغا واط لضمان تشغيل جميع معدات ومكائن المعمل.وأضاف المدني : ان العقد ينص على الوصول بالطاقة الإنتاجية للمعمل الى (1,8) مليون طن/ سنة والتي تمثل نسبة 90% من الطاقة التصميمية ، وتعادل أيضا ثمانية أضعاف ما يتم إنتاجه حالياً ، لافتاً النظر الى انه تم ضمان حقوق جميع منتسبي المعمل والتأكيد على مسألة تحديث وصيانة المكائن والمعدات وتدريب العاملين داخل العراق وخارجه .واشار الى ان وزارة الصناعة والمعادن تعمل على تأهيل وتطوير معاملها وفق مبدأ المشاركة بالإنتاج مع شركات عالمية متخصصة لتحسين واقع العمل وتطوير قدرات العاملين.وبين المدني:ان ممثلًي شركة لافارج الفرنسية وشركة الرواد العراقية اكدوا استعدادهم لتأهيل المعمل وفق احدث التقنيات وبما يضمن إعادة طاقته الإنتاجية المستهدفة وتدريب وتطوير قابليات العاملين فيه من خلال الدورات التدريبية المتخصصة كما اكد الجانبان انه سيتم تأمين شروط السلامة المهنية لجميع الموظفين ، كما سيتم استقدام خبراء لتدريب الموظفين وتطوير قدراتهم لضمان سيطرتهم وقيادتهم للمعمل بعد انتهاء مدة العقد البالغة (15) عاماً ، موضحين انه لا ينبغي إن يكون هناك إي تخوف من قبل المنتسبين فيما يخص مستحقاتهم ورواتبهم لان هذه المسألة مدرجة ضمن بنود العقد ، كما وستقوم الجهة المستثمرة بتطبيق نظام الحوافز لتشجيع العاملين المتميزين وذوي الخبرة./انتهى/(ي.ن)



اضف تعليق
اضف تعليقك
لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.
الاسم:
البريد الالكتروني: اظهار البريد الالكتروني
التفاصيل: