من نحن   |   اتصل بنا   |  
إقتصاد
حجم الخط :
عدد القراءات:
64579
28-09-2010 12:31 PM

خبيرة اقتصادية :اتفاع اسعار الفضة بعد تراجع الطلب على الذهب




بغداد(الاخبارية)..عللت الخبيرة الاقتصادية الدكتورة سلام عبد سميسم اسباب ارتفاع الفضة الى أنخفاض الطلب على الذهب المطروح في الاسواق، وذكرت ان سببا بديهيا باللجوء الى بديل اخر وهو الفضة، مشيرة الى ان زيادة الطلب على الفضة امام تراجع وشحة كميات الطلب على الذهب ما ادى الى ارتفاع اسعارها.هذا ووصل سعر الفضة اليوم الثلاثاء الى (2500) دينارللغرام، فيما وصل الذهب عيار 21 الى 220 الف جينار للمثقال الواحد، هذا وكان سعر الفضة (1500) دينار عراقي للمثقال.
وقالت سميسم في حديث خصت به(الوكالة الاخبارية للانباء)اليوم الثلاثاء:ان محدودية الكمية المطروحة في السوق وتزايد الطلب ادى الى ارتفاع اسعار الفضة والذهب.وتابعت القول ان من بعد(1970)وحدوث ازمة الدولار الشهيرة ان ذاك وخروج امريكا عن قاعدة الذهب ادى الى تزعزع الثقة بنظام النقد العالمي والمطالبات بتصحيحها ولم يحصل التصحيح لذلك كانت دائما التعاملات هي البحث عن البدائلِ. يذكر ان موجة الانهيار التي تعرضت لها اسواق الاسهم على الصعيد العالمي ادت الى جنون في سوق الذهب والفضة، حيث تحركت اسعار المعادن النفيسة بسرعة بين الصعود وهبوط وهو ما القى بظلاله على السوق .فمن جهته، قال متعاملون في تجارة الذهب ان ما شهده السوق من تذبذب في الاسعار يعد من قبيل الجنون، فالذهب الان مجنون بكل ما تحمله الكلمة من معن فاصبح السعر يحدد بالساعة وليس باليوم مقتفيا اثر البورصة الامريكية فاذا انتعشت اسهم وول ستريت انخفض سعر الذهب والعكس صحيح.فعلى مدار بضعة جلسات وجد ان سعر الاونصة يفقد 6% يوميا وهو ما لم يحدث من قبل.وعلى صعيد حركة المبيعات، يكمل قائلا ان" اقبال الناس على الشراء تراجع فلا احد يشتري الذهب للتخزين تخوفا من تذبذب الاسعار. /انتهى/(د.ع)..



اضف تعليق
اضف تعليقك
لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.
الاسم:
البريد الالكتروني: اظهار البريد الالكتروني
التفاصيل: