من نحن   |   اتصل بنا   |  
سياسية
حجم الخط :
عدد القراءات:
33424
17-08-2020 10:32 PM

قبيل سفره لواشنطن .. الكاظمي: نحتاج الى الدعم المباشر والمستمر للجيش الاميركي لدحر الارهاب في العراق




بغداد/الاخبارية:
أكد رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، اليوم الاثنين قبيل توجهه إلى واشنطن أن بلاده لا تزال بحاجة إلى مساعدة أميركية لمواجهة التهديد الذي يشكله داعش، وأن إدارته ملتزمة بإدخال إصلاحات في قطاع الأمن كمجموعات متمردة، شن هجمات شبه يومية على مقر حكومته.
وقال الكاظمي في مقابلة خاصة مع وكالة أسوشيتيد برس، إن العراق حالياً لا يحتاج إلى دعم عسكري مباشر على الأرض، وأن مستويات المساعدة ستعتمد على الطبيعة المتغيرة للتهديد.
واضاف الكاظمي "في النهاية، سنظل بحاجة إلى تعاون ومساعدة بمستويات قد لا تتطلب اليوم دعمًا مباشرًا وعسكريًا ودعمًا ميدانيًا". مضيفاً، إن التعاون "سيعكس الطبيعة المتغيرة لتهديد الإرهاب" ، بما في ذلك التدريب المستمر ودعم الأسلحة
وتابع رئيس الوزراء العراقي ، أن بلاده لا تزال بحاجة إلى مساعدة أميركية لمواجهة التهديد الذي يشكله تنظيم داعش وأن إدارته ملتزمة بإدخال إصلاحات في قطاع الأمن.
ومن المقرر أن يلتقي الكاظمي بالرئيس الأميركي، دونالد ترمب، في واشنطن هذا الأسبوع لاختتام حوار ستراتيجي بدأ في يونيو حزيران لإعادة تشكيل العلاقات الأميركية العراقية.
وتولى الكاظمي، منصبه في أيار 2020، حيث كانت علاقات بغداد مع واشنطن غير مستقرة، وأثار مقتل الجنرال الإيراني قاسم سليماني ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي، أبو مهدي المهندس، في غارة أميركية بطائرة مسيرة في بغداد في كانون الثاني، مطالب من المشرعين الشيعة بمغادرة القوات الأميريكية للعراق.
وبعد ثلاث سنوات من إعلان العراق الانتصار على داعش، تواصل الخلايا النائمة، شن هجمات في شمال البلاد، في غضون ذلك، ينفذ التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة انسحابًا مخططًاً له هذا العام مع تولي قوات الأمن العراقية زمام المبادرة في القتال والغارات الجوية.



اضف تعليق
اضف تعليقك
لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.
الاسم:
البريد الالكتروني: اظهار البريد الالكتروني
التفاصيل: