من نحن   |   اتصل بنا   |  
أمن
حجم الخط :
عدد القراءات:
13049
01-07-2020 02:51 PM

الدفاع النيابية تحمّل الاقليم مسؤولية التوغل التركي الاخير لعدم سماحه للجيش العراقي بالدخول  




بغداد/الاخبارية

 حمل عضو لجنة الامن والدفاع النيابية بدر الزيادي، الاربعاء، حكومة اقليم كردستان مسؤولية التوغل التركي الاخير في شمال العراق لعدم سماحها للجيش العراقي بالدخول، مبينا ان تركيا تقوم بعملية احتلال وليس توغل داخل الأراضي العراقية.

 وقال الزيادي في تصريح تابعته "الاخبارية"، "لا يوجد أي تنسيق بين الحكومة الاتحادية واقليم كردستان بخصوص الاحتلال التركي والتوغل لمناطق شمالي العراق".

 واضاف ان "تركيا تسعى لاحتلال بعض المحافظات في الشمال خاصة مع ضعف موقف الحكومة العراقية"، موضحا "نحن طالبنا بعقد جلسة طارئة لمناقشة الاحتلال التركي من اجل اتخاذ موقف حازم".

وأشار الزيادي إلى ان "حكومة الاقليم هي من تتحمل الاحداث الاخيرة بسبب رفضها دخول أي قوات اتحادية الى كردستان ما انعكس سلبا على الواقع الأمني هناك".

وكان وزير الدفاع التركي خلوصي أكار اكد، اليوم الاربعاء، أن القوات التركية ستواصل عملياتها العسكرية في شمال العراق وذلك عقب اجتماع في أنقرة لتقييم تطورات العملية العسكرية البرية (المخلب – النمر) التي انطلقت في حفتانين بإقليم كردستان العراق في 17 حزيران الماضي بعد يومين من انطلاق العملية الجوية المخلب - النسر، موضحا إن العمليات العسكرية التركية ضد حزب العمال الكردستاني ستستمر حتى تتم السيطرة على الوضع في المنطقة ومنع الهجمات التي تتعرض لها المخافر التركية على الحدود مع العراق.




اضف تعليق
اضف تعليقك
لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.
الاسم:
البريد الالكتروني: اظهار البريد الالكتروني
التفاصيل: