من نحن   |   اتصل بنا   |  
سياسية
حجم الخط :
عدد القراءات:
9098
14-01-2020 01:45 PM

محلل سياسي: أزمة تشكيل الحكومة أكبر من أن يحلها لقاء الصدر والعامري




بغداد / الاخبارية

يرى المحلل السياسي محمد التميمي، أن أزمة تشكيل الحكومة الجديدة أكبر من أن يحلها لقاء زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر وزعيم تحالف الفتح هادي العامري.

وقال التميمي في تصريح صحفي، إن "أزمة تشكيل الحكومة لا تحل من خلال لقاء الصدر مع العامري، فالقضية اكبر من ذلك بكثير، فهناك إرادات دولية، يجب أن تكون حاضرة بكل عملية تشكيل حكومة تتم".

وأضاف أن "أي حكومة عراقية تشكل، يجب عليها أخذ وجهة نظر المحورين المهمين في العراق، وهما: الإيراني والأمريكي، فالأمور ليست بيد القوى السياسية العراقية فقط، بل المحاور لها تدخل، بالإضافة لتدخل مرجعية النجف".

وأشار التميمي إلى أن "غياب قاسم سليماني عن المشهد السياسي العراقي، سوف يسهل مهمة تشكيل الحكومة العراقية الجديدة، فهو كان يعد اللاعب الأساسي بهذه العملية، وغيابه سوف يعطي حرية أكبر للقوى السياسية في اختيار الشخصيات، دون أي إملاءات إيرانية، كما حصل في الترشيحات السابقة التي لاقت رفضا سياسيا وشعبيا كبيرا".

وكان قد استقال رئيس حكومة تصريف الاعمال عادل عبد المهدي من منصبه على اثر الاحتجاجات الشعبية الحاشدة التي انطلقت مطلع اكتوبر من العام الماضي، وسط محاولات لاعادته الى المنصب من جديد لكنها باءت بالفشل.

وطرحت القوى السياسية أكثر من إسم لتولي المنصب ولكنها رفضت جميعها  من قبل الشارع الذي يريد شخصيات غير متحزبة او مجربة سابقاً في الحكم.




اضف تعليق
اضف تعليقك
لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.
الاسم:
البريد الالكتروني: اظهار البريد الالكتروني
التفاصيل: