من نحن   |   اتصل بنا   |  
سياسية
حجم الخط :
عدد القراءات:
3043
09-07-2011 11:16 AM

عاجل .. المالكي يصل الى مقر اجتماع قادة الكتل بمنزل الرئيس ال




بغداد(الاخبارية).. وصل رئيس الوزراء نوري المالكي الى مقر أجتماع قادة الكتل السياسية حيث مقر اقامة رئيس الجمهورية جلال الطالباني للمشاركة في اجتماع قادة الكتل السياسية الذي سيعقد اليوم .
وقال مراسل(الوكالة الاخبارية للانباء) المتواجد هناك :أن المالكي وصل الى مقر الرئيس الطالباني للمشاركة في اجتماع قادة الكتل. وقال الشذر في تصريح (للوكالة الاخبارية للانباء)اليوم السبت:"أن رئيس القائمة العراقية اياد علاوي إذ وصل إلى بغداد سيحضر أجتماع قادة الكتل السياسية الذي سيعقد في منزل رئيس الجمهورية جلال الطالباني بحضور رئيس الوزراء نوري المالكي وجميع قادة الكتل السياسية". وأضاف أن"الاجتماع سيبحث عن العقد التي ظهرت في العملية السياسية و المشاكل التي استعصت على اللجان المشتركة بين الكتل وهذه المشاكل لاتحل إلا بجلوس القادة وبتوفر الارادة لحلها." وأشار إلى ان" أهم البنود الذي سيتناولها الاجتماع هو تطبيق ما اتفق عليه في اتفاقية اربيل على اعتبارها الاساس التي قامت عليه حكومة الشراكة ومن ضمنها المجلس الوطني للسياسات الستراتيجية وهيئة التوازن وتحديد مسؤولية الوزارات الامنية." أما فيما يخص الاتفاقية الامنية بين العراق والولايات المتحدة الامريكية فأكد الشذر أن على القيادة العامة للقوات المسلحة تقدم تقييما شاملاً لجاهزية القوات الامنية العراقية. وتابع: "يجب أن يكون التقييم من قيادات امنية محترفة حتى تعطي تقريرا ليتمكن قادة الكتل السياسية من إتخاذ القرار مستندين على هذا التقييم". وكان القيادي إئتلاف دولة القانون والنائب عن التحالف الوطني شاكر الدراجي قد اكد ان الاجتماع المرتقب إنعقاده بمنزل رئيس الجمهورية سيحضره المالكي والبارزاني وعلاوي، اضافة الى رؤساء الكتل السياسية للبحث بتنفيذ ما تبقى من اتفاقية اربيل والانسحاب الاميركي. وقال الدراجي في تصريح سابق (للاخبارية):"قبل ثلاثة ايام، عقد رؤساء الكتل البرلمانية وهيئة رئاسة البرلمان اجتماعا في مجلس النواب، لتحديد موعد جديد لاجتماعات رئيس الجمهورية جلال الطالباني، الذي من خلاله سيتم استئناف الحوارات بين الكتل،" مبيناً ان"رئيس المجلس اسامة النجيفي كلف النائب فؤاد معصوم للتشاور مع الطالباني لتحديد الموعد"./انتهى/انتهى/4.ن.ص.2/



اضف تعليق
اضف تعليقك
لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.
الاسم:
البريد الالكتروني: اظهار البريد الالكتروني
التفاصيل: