عاجل

من نحن   |   اتصل بنا   |  
مقالات اليوم
حجم الخط :
عدد القراءات:
7679
20-04-2011 12:54 PM

نواب: (صوت) البرلمان الحالي اعلى من السابق في الرقابة والتشر




بغداد(الاخبارية)/تقرير/..رفض اعضاء مجلس النواب تشبيه عملهم بالدورة البرلمانية السابقة، مؤكدين ان (صوتهم) اعلى وفعال في الرقابة وتشريع القوانين.
فقد اكد عضو قائمة التوافق والنائب عن/تحالف الوسط/ وليد عبود وجود فرق كبير بين مجلس النواب الحالي والسابق، من ناحية التشريع والرقابة البرلمانية. وقال عبود في تصريح (للوكالة الاخبارية للانباء) اليوم الاربعاء: "نحن كأعضاء مجلس نواب نطمح ان نقدم افضل الاشياء للمواطن، بما ينسجم مع الواقع الحالي، وان يكون التشريع افضل، وكذلك نتمنى ان يخرج من دائرة التوافقات السياسية، ويكون التصويت على قرارات في قبة البرلمان وفق ارادة النائب، وليس مع رغبات رؤساء الكتل السياسية." وكان مجلس النواب إستأنف عمله في الدورة التشريعية الثانية في 11 تشرين الثاني الماضي بعد ان ردد اعضاؤه اليمين الدستورية منتصف حزيران الماضي. ولم يقر المجلس سوى عدد قليل من القوانين،كما شهدت الدورة التشريعية ، عدداً كبيراً من العطل اضافة الى ذهاب النواب الى محافظاتهم بسبب التظاهرات الاخيرة لبحث احتياجات المواطنين. من جهته رأت عضو حركة الحل والنائبة عن /ائتلاف العراقية/ عتاب الدوري ان اعضاء الدورة الانتخابية البرلمانية الثانية لديهم صوت اعلى من الدورة الاولى، اضافة الى انهم يتجولون في مناطق ناخبيهم ومعرفة وضعهم. وقالت الدوري في تصريح (للوكالة الاخبارية للانباء) اليوم الاربعاء:"علينا ان لا نستخف بمجلس النواب السابق، لكون اسس العمل البرلمانية، والحالي استكمالا للاول، والمجلسين يختلفان بشان العمل، لان الثاني يتالف من اعضاء منتخبين من قبل الشعب العراقي وفق القائمة الانتخابية المفتوحة، و (325) عضو في البرلمان جاؤا عبر ارادة ناخبيهم." واضافت الدوري: ان"البرلمان الحالي لديه صوت قوي، واعضاؤه يتجولون على مناطق ناخبيهم للاطلاع على واقعهم المعيشي والخدمي والصحي، فضلا عن وجود هيئة رئاسة قوية وفعالة المتمثلة برئيس المجلس اسامة النجيفي ونائبيه قصي السهيل وعارف طيفور." وكانت هيئة رئاسة مجلس النواب، قررت وضع آلية جديدة تتضمن عقد جلسات لمدة اسبوع وبعده يذهب الاعضاء الى محافظاتهم لإنضاج الافكار. الى ذلك رفض عضو التحالف الكردستاني والنائب عن/ائتلاف الكتل الكردستانية/ سيروان احمد قادر تشبيه مجلس النواب السابق بالحالي، لان الاخير اكثر فعالية في الرقابة. وقال قادر في تصريح (للوكالة الاخبارية للانباء) اليوم الاربعاء: اننا نرفض القول الذي يشبه مجلس النواب السبق بالحالي، لان الدورة الانتخابية الاولى تختلف عن الثانية، والاخيرة انشط واقوى بمراقبة اداء الحكومة بشكل جدي وفعالية، ودليل على ذلك متابعة الوزراء والجولات الميدانية لدوائر ومؤسسات الدولة، والتجوال في مناطقهم. من جهته اكد عضو ائتلاف دولة القانون والنائب عن /التحالف الوطني/ هادي الياسري ان مجلس النواب الحالي يعمل على ازالة ترسبات التي ورثتها من البرلمان السابق. وقال الياسري في تصريح (للوكالة الاخبارية للانباء) اليوم الاربعاء: هناك عدة قوانين اقرها والعبض منها تمت قرائتها، وان مجلس النواب الحالي فعال ويختلف عن السابق، وان البرلمان وافق مبدائيا على تخفيض رواتب الدرجات الخاصة والغاء المنافع الاجتماعية للرئاسات./انتهى/(7.ر.م)



اضف تعليق
اضف تعليقك
لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.
الاسم:
البريد الالكتروني: اظهار البريد الالكتروني
التفاصيل: