من نحن   |   اتصل بنا   |  
تقارير وحوارات
حجم الخط :
عدد القراءات:
2404
16-01-2014 09:27 AM

وزارة الاعمار تشارف على انجاز تطوير كلية الهندسة وطب الاسنان في محافظة بابل




بغداد (الاخبارية).. اعلنت وزارة الاعمار والاسكان ان شركة سعد العامة احدى تشكيلات الوزارة حققت نسب انجاز متقدمة في مشروع تطوير كلية الهندسة بنسبة بلغت (90%) ومشروع تطوير كلية طب الاسنان بنسبة بلغت (83%) وكذلك مشروع عزل وتنقية المياه الصناعية في مصفى دهون صلاح الدين بنسبة انجاز (57%) .

وذكر المكتب الاعلامي للوزارة، ان شركة سعد العامة التابعة للوزارة تنفذ عدد من المشاريع في محافظة بابل ومنها مشروعي تطوير كليتي الهندسة وطب الاسنان حيث تضمنت اعمال التطوير في كلية الهندسة انشاء طابق اضافي في مبنى رئاسة الجامعة وتنفيذ (14) مجموعة صحية بواقع (100)م2 للمجموعة الواحدة واقامة ساحة لوقوف السيارات بالاضافة الى انشاء طابق اضافي للقسم المدني وتأهيل قسم المختبرات التابع للكلية وانشاء منظومة انترنيت بينما تضمنت اعمال تطوير كلية طب الاسنان في المحافظة من تنفيذ بناية الاقسام الدراسية للكلية والمؤلفة من طابقين تقدر مساحة كل طابق (7500) م2 مصممة بشكل دائري .

واضاف : ان شركة سعد العامة تواصل تنفيذها مشروع عزل وتنقية المياه الصناعية في مصفى دهون صلاح الدين حيث بلغت نسبة الانجاز (57%) لصالح شركة مصافي الشمال التابعة لوزارة النفط مبينا ان العمل يتضمن تجهيز وتنفيذ معدات منظومة فصل الزيوت المصاحبة للماء الملوث (CPI) وانشاء خزان سعة (636) متر مكعب لجميع الزيوت المفصولة وكذلك نصب مضخات اضافية متنوعة السعة لاستيعاب الزيادة الحاصلة في كميات الزيوت بالاضافة الى تجهيز ونصب اجهزة القياس والسيطرة الخاصة بتلك المنظومة .

واوضح:ان هذا المشروع يهدف الى عزل وتنقية المياه الصناعية الصادرة من عملية الانتاج الى النهر وفقاً للمعايير الدولية التي تعتمدها وزارة البيئة فضلا عن استرداد الملوثات البيئية كالدهون وغيرها من المخلفات للاستفادة منها ويعول على هذا المشروع في الحفاض على عدم تلوث مياه الانهار والوصول الى زيادة طاقة المواد المصروفة والتي تتراوح بين (180)م3 الى (360)م3 ومن المؤمل انجاز المشروع وفقاً للسقف الزمني المحدد له ./انتهى/ب.خ/



اضف تعليق
اضف تعليقك
لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.
الاسم:
البريد الالكتروني: اظهار البريد الالكتروني
التفاصيل: