حزب كردي يدعو محافظات كردستان إلى التظاهر
 

بغداد/الاخبارية:
دعا رئيس حراك الجيل الجديد شاسوار عبدالواحد أبناء محافظات أربيل والسليمانية ودهوك إلى التظاهر، كما هو حال بعض المحافظات العراقية.
وقال عبدالواحد في بيان تلقته 'الاخبارية' إنه “من الضروري نقل التظاهرات الجارية في وسط وجنوب العراق الى اربيل والسليمانية ودهوك وحلبجة، إذ أنه مع حديث المواطنين عن تردي وضعهم المعيشي وسرقة ثروات البلاد من قبل المسؤولين وانعدام العدالة والخدمات في بغداد وجنوب العراق، يعيش إقليم كردستان هذه الاوضاع بصورة اكبر”

وأضاف أنه “بغض النظر عن انعدام نفس المطالبات في اقليم كردستان ، حتى رواتب الموظفين لايتم تسليمها في وقته، ويعيش المواطنون واصحاب العمل في الاسواق اوضاعا متردية، وشبابنا يعانون من البطالة، فمنذ عام 2014 ولغاية الان يوجد اكثر من نصف مليون شاب يتراوح اعمارهم مابين 18- 25 سنة عاطلين عن العمل، بالاضافة الى وجود مايقارب من 200 الف متخرج من الجامعات والمعاهد دون تعيين، ولايعرفون اين سيؤول بهم المستقبل”.

وتابع”: نساؤنا وشبابنا دون عمل قابعين في منازلهم ولاتوجد اية استراتيجية او فرصة عمل لخدمة النساء، كردستان تنعدم فيها الادارة الحقيقية للسلطة بالرغم من وجود حكومتها القائمة، والذي نراه، هو ان كل مسؤول أخذ يستحوذ على مجال تجاري ومالي، ويحتكمون على قوت الشعب منشغلين باثراء انفسهم وابنائهم”.

وأشار إلى أن “السليمانية واربيل ودهوك وحلبجة لايحكمها أحد وليست لديهم قيادة حكيمة، ولا يعلم احد من يهتم بهذه المدن ومواطنيها.بالرغم من خراب كركوك وتركها، فان الحزبين الرئيسيين في السلطة مازالا لغاية الان قلقين على نفط كركوك، ويفكرون في الطريقة التي ستعود بها آبار باي حسن وهافانا تحت أيدهم لاحتكار نفطها، وليس تفكيرهم في اسعاد اهالي كركوك”
http://www.ikhnews.com/index.php?page=article&id=199931