ناديا مراد: نرفض مبدأ عفا الله عما سلف او المصالحة
 

بغداد / الاخبارية

اكدت سفيرة الامم المتحدة للنوايا الحسنة ناديا مراد والحاصلة على جائزة نوبل للسلام، اليوم الجمعة، ان ابناء طائفتها تعرضت لابادة جماعية وغدر، مطالبة بتحقيق العدالة.

مراد قالت في كلمة اثناء مراسيم فتح مقابر جماعية في سنجار، وبالتحديد في قريتها كوجو، ان 'ما حدث لنا ابادة جماعية وقد تعرضنا للغدر والخيانة، وان الحكومتين الاتحادية والاقليم، لم تؤديا واجباتهما بالشكل الانسب اثناء هجوم داعش على شنكال'.

واضافت، اننا 'نرفض الصراع الموجود في منطقتنا بين الحكومة العراقية وحكومة اقليم كردستان، كما نرفض مبدأ 'عفا الله عما سلف'، ونرفض المصالحة دون تسليم المجرمين من قبل 'جيراننا' وتحقيق العدالة'.
ووسط مراسم دينية ورسمية واجراءات أمنية مشددة بدأت اليوم الجمعة عمليات فتح المقابر الجماعية للأيزيديين في قرية كوجو بقضاء سنجار في محافظة نينوى ضمن جهود الامم المتحدة.

http://www.ikhnews.com/index.php?page=article&id=186678