حمزة : دول الجوار الجغرافي للعراق احكمت على مصادر المياه التي يعتمد عليها
 

أكد الخبير الاستراتيجي بمجال المياه والسدود رمضان حمزة ، ان دول الجوار أحكمت على مصادر المياه في العراق، مبينا ان من الضروري القيام بدراسة منهجية للدورة المائية (الهيدرولوجية) والوضع الحالي والاتجاهات المستقبلية في كل من إمدادات المياه والطلب لمختلف الاستخدامات.

وقال حمزة في تصريح صحفي ، ان 'دول الجوار الجغرافي للعراق أحكمت على مصادر المياه التي يعتمد عليها بات من الضروري القيام بدراسة منهجية للدورة المائية (الهيدرولوجية) والوضع الحالي والاتجاهات المستقبلية في كل من إمدادات المياه والطلب لمختلف الاستخدامات'.

واضاف ان 'حساب الأحجام والتصاريف بحدودها الدنيا، وأن يأخذ في نظر الاعتبار المسائل المتعلقة بإمكانية التوصل الى اتفاق مع الدول المتشاطئة حول على تصاريف محددة، والتحول'، مشيرا الى ان 'الحكومة العراقية عليها ان تعتمد على طرق الري والحد من الاستهلاك بتطبيق مبادئ الإدارة المتكاملة للمياه'.

ولفت حمزة إلى ، ان 'هذه الخطوات ستكون أدوات حاسمة لدعم أي مبادرة تهدف إلى التصدي لتحديات ندرة المياه وشحتها'، موضحا ان 'إعادة تدقيق ما يورد من المياه الى العراق ستكون خطوة على الطريق الصحيح (أداة من ادوات الادارة المتكاملة للموارد المائية) عن طريق وضع الاتجاهات في إمدادات المياه والطلب وإمكانية الوصول إليها واستخدامها في السياق الأوسع للحكومة والمؤسسات والنفقات العامة والخاصة والقوانين والاقتصاد السياسي الأوسع للمياه في مجالات محددة'.

http://www.ikhnews.com/index.php?page=article&id=170676