من نحن   |   اتصل بنا   |  
ثقافة ومنوعات
حجم الخط :
عدد القراءات:
15673
17-11-2019 09:26 PM

الاقتراب من ابتكار دواء يعالج ألزهايمر




بغداد/الاخبارية:
كشفت دراسات عن نجاح الدواء في تقليص رواسب بروتين الأميلويد المتراكمة في أدمغة مرضى ألزهايمر، مانحا الأمل في علاج المرض.
وعقب شهور، قررت الشركة في أوائل العام الجاري أن النتائج لم تكن واعدة بما يكفي لمواصلة التجربة، ليتم إيقافها، وفقا لما نشرته شبكة "CNN" الأمريكية.
وتوقف المتطوعون عن تناول الدواء، وقامت الشركة بإجراء تحليلات عميقة لهم، ليتبين أنه بعد 18 شهرا من تناول هذا العقار، أظهر المشاركون انخفاضا إدراكيا أقل بنسبة 15 إلى 27% في اختبارات قياسية للذاكرة والقدرة الإدراكية، مقارنة بالذين يتلقون العلاج التجريبي، فيما كانت الحماية المعرفية أكثر وضوحا عند أولئك الذين حصلوا على أعلى جرعة من الدواء.
ووفقا لهذه النتائج، طلبت الشركة من إدارة الغذاء والدواء الأمريكية الموافقة على دواء "aducanumab" لعلاج مرض ألزهايمر المبكر.
وبحسب التقارير، فقد كانت دراسة المرحلة الأولى للعقار مشجعة بما يكفي لدفع الشركة إلى إطلاق الدراسات الكبيرة المتأخرة في 350 موقعا في 20 دولة، وبدا أن الدواء يمتلك طريقة فريدة للعثور على كتل بروتين الأميلويد والالتصاق بها، والإشارة للخلايا المناعية في الجسم لتدميرها.
وكان استنتاج البيانات من النصف الأول من المرضى في مارس/أذار الماضي يشير إلى نتائج ليست ذات دلالة إحصائية كبيرة، بجانب آثار جانبية مقلقة، كالتهاب الدماغ الذي يمكن أن يهدد الحياة.
ورفضت الشركة المخاطرة بتعريض المرضى لخطر الآثار الجانبية دون فائدة، لتتخذ القرار بإنهاء الدراسات التي بدأت منذ عام 2007.



اضف تعليق
اضف تعليقك
لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.
الاسم:
البريد الالكتروني: اظهار البريد الالكتروني
التفاصيل: