من نحن   |   اتصل بنا   |  
عربية ودولية
حجم الخط :
عدد القراءات:
13774
01-11-2019 10:38 PM

أنقرة: تركيا أحبطت "مكيدة كبيرة" لإقامة دولة شمالي سوريا




بغداد/الاخبارية:
أعلن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، أن تركيا أحبطت "مكيدة كبيرة"، تتمثل بإقامة دولة لحزب العمال الكردستاني (بي كا كا) والوحدات الكردية (ي ب ك) في شمالي سوريا.
وبحسب "الأناضول"، قال أوغلو "لقد أحبطنا مكيدة كبيرة، كانوا يريدون إقامة دولة لـ"ي ب ك/ بي كا كا" هنا (شمالي سوريا)، وعلى رأسهم فرنسا وإسرائيل، وأتحدث بكل صراحة، وحتى اليوم لم تخرج أي منها وتقول؛ "لا، لم يكن لنا هكذا مساع".
ونوه أوغلو إلى أن "ألمانيا الصديقة لتركيا، كانت إلى جانب فرنسا مع الدول التي شاركت بذلك في الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي".
وقال أوغلو: "كافحنا "ي ب ك" في منطقة عفرين أيضًا، وشرحنا ذلك للمجتمع الدولي، وبعثنا رسائل لمجلس الأمن، وفي هذه العملية قمنا بـ10 أضعاف ذلك، فلماذا قامت الدنيا ولم تقعد؟ رغم أن في المنطقتين يوجد "ي ب ك/ بي كا كا'؟، لأنهم كانوا يريدون إقامة دول إرهابية هنا".
وبحسب الوكالة، أكد جاويش أوغلو أن جوهر التفاهم التركي الروسي بخصوص شرق الفرات، يتمثل بـ"إخراج إرهابيي "ي ب ك/ بي كا كا"، من المنطقة الممتدة من نهر الفرات إلى الحدود العراقية على عمق 30 كلم، بما فيه مدينة القامشلي التي تُستثنى فقط من إجراء الدوريات المشتركة، التي انطلقت".
ولفت إلى أن تركيا والولايات المتحدة أرادوا منذ زمن إخراج الإرهابيين من منبج.



اضف تعليق
اضف تعليقك
لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.
الاسم:
البريد الالكتروني: اظهار البريد الالكتروني
التفاصيل: