من نحن   |   اتصل بنا   |  
سياسية
حجم الخط :
عدد القراءات:
1955
12-09-2019 11:01 AM

مكتب السيستاني: المرجعية ترى أن لا هيبة للدولة في ظل انتشار السلاح




بغداد / الاخبارية

بين حامد الخفاف مدير مكتب المرجع الديني السيد علي السيستاني رؤية المرجعية العليا حول مستقبل الحشد الشعبي، مبيناً بأنها تنتظر تنفيذ الامر الديواني الخاص بالحشد الشعبي، كما ترى أنه لا يمكن فرض هيبة الدولة في ظل انتشار السلاح.

وقال الخفاف في مقابلة صحفية "هناك قانون أقر في مجلس النواب ينظم عمل الحشد الشعبي، ينص البند خامساً من الفقرة ثانياً من المادة الاولى منه على ضرورة أن (يتم فك ارتباط منتسبي هيئة الحشد الشعبي الذين ينضمون الى هذا التشكيل عن كافة الاطر السياسية والحزبية والاجتماعية ولا يسمح بالعمل السياسي في صفوفه)".

وأضاف كما ان "هناك أمر ديواني صدر من رئيس مجلس الوزراء بغية هيكلة هذه القوة، والمرجعية تنتظر تطبيق ذلك القانون وتنفيذ ذاك الامر الديواني، وتؤكد على موقفها المبدئي من ضرورة حصر السلاح بيد الدولة، وعدم السماح بامتلاك أي حزب أو مجموعة أو عشيرة او غيرها للسلاح المتوسط أو الثقيل تحت أي ذريعة أو عنوان خارج القوات المسلحة الرسمية على الارض العراقية".

ولفت الخفاف الى ان المرجعية "ترى أنه لا يمكن تطبيق القوانين وفرض هيبة الدولة ولا مكافحة الفساد بصورة شاملة ولا المحافظة على الحريات العامة والخاصة ولا غير ذلك مما يدعو اليه الدستور مع امتلاك السلاح وانتشاره خارج الاطر القانونية الرسمية".




اضف تعليق
اضف تعليقك
لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.
الاسم:
البريد الالكتروني: اظهار البريد الالكتروني
التفاصيل: