من نحن   |   اتصل بنا   |  
سياسية
حجم الخط :
عدد القراءات:
1955
12-09-2019 08:59 AM

الشمري: الولايات المتحدة تراقب تصريحات قادة الحشد الشعبي




بغداد / الاخبارية

أكد رئيس مركز التفكير السياسي احسان الشمري، أن الولايات المتحدة وحلفاؤها تراقب تصريحات قادة الحشد الشعبي، مبيناً ان اسرائيل كانت تنوي مهاجمة "الفصائل المسلحة في العراق منذ حكومة حيدر العبادي" رئيس الوزراء السابق.

وقال الشمري في حديث لـ"الاخبارية" إن "جزءا من الاستهدافات التي حدثت لمقرات الحشد الشعبي، فرضية اسرائيل بها قد تكون الأقرب"، مبيناً أن "هناك محاولات من قبل اسرائيل في زمن رئيس الوزراء السابق حيدر العبادي، وان اسرائيل تنوي مهاجمة الفصائل المسلحة في العراق".

وأضاف أن "الاشتراطات التي وضعت من قبل اميركا جزء منها نصت على انسحاب الفصائل التابعة لإيران من سوريا كما تسميها واشنطن، كان هناك استفزاز اميركي لهذه الفصائل، ووجدت هذه الفصائل من مصلحتها ان تمضي مع إيران".

وتابع أن "جزءا من المشكلة على مستوى المنطقة هي وجود الفصائل المسلحة وهناك اتهام بانها تابعة لإيران، في العراق هناك محاولات للتمييز بين هيأة الحشد والفصائل المسلحة".

وأشار الى أن "بعض القيادات في الحشد الشعبي لم تستطع أن تتعاطى مع الاعلام بشكل صحيح، وأن الكثير من القيادات لا تعلم ان تصريحاتها مراقبة من قبل واشنطن"، لافتاً الى أن "جزءا من حلفاء اميركا ينظر للعراق على انه قريب الى طهران بسبب هذه التصريحات التي تعلن وقوفها مع إيران".




اضف تعليق
اضف تعليقك
لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.
الاسم:
البريد الالكتروني: اظهار البريد الالكتروني
التفاصيل: