من نحن   |   اتصل بنا   |  
محليات
حجم الخط :
عدد القراءات:
5826
09-09-2019 10:03 PM

العراق يخسر أحد أفضل الباحثين في العالم بمجال الطب





بغداد/الاخبارية:
توفي، الجراح العراقي الكبير زهير البحراني عن عمر ناهز 86 عام في لندن، أمس الأحد، فيما سينقل جثمانه الى العراق ليوارى الثرى في النجف.
ويعد الفقيد أحد أهم الروّاد في مجال الجراحة وأحد أعلام الطب في العراق والشرق الأوسط، وأسهم في إنجاز الكثير من البحوث وتخريج الآلاف من الأطباء على مدى اكثر من 60 عاما، وفقا لما اعلنه دكتور مصطفى الناجي.
والبحراني من مواليد بغداد محلة الشيخ بشار سنة 1933، درس الابتدائية، ثم المتوسطة في مدرسة الشرقية والإعدادية المركزية في بغداد.
تخرج من كلية الطب بغداد عام 1955، ونال شهادة زمالة كلية الجراحين الملكية البريطانية لندن عام 1963، قبل أن يعين أخصائياً في المستشفى الجمهوري ببغداد ومدرسا في كلية الطب بجامعة بغداد عام 1964 -1979.
كما أن الجراح العراقي هو زميل الاكاديمية العالمية لامراض القولون 1971، زميل كلية الجراحين الامريكية 1980، عضو جمعية الجراحين العراقية 1988، عضو جمعية جراحي الجهاز الهضمي العالمية 1990.
ساهم البحراني، بشكل متميز في تطوير جراحة الجهاز الهضمي في العراق، كما نشر اكثر من 30 بحثاً حول مختلف،و اختير كأحسن باحث في العالم ببحث عن الأورام اللمفاوية والذي نشر في كتاب الجراحة السنوي 1984، فضلاً عن تاسيسه متحف النماذج الطبية وكذلك تنظير الجهاز الهضمي في الوحدة الجراحية الاولى عام 1965.



اضف تعليق
اضف تعليقك
لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.
الاسم:
البريد الالكتروني: اظهار البريد الالكتروني
التفاصيل: