من نحن   |   اتصل بنا   |  
إقتصاد
حجم الخط :
عدد القراءات:
4989
31-07-2019 01:20 PM

النزاهة النيابية: عبد المهدي تعاقد مع شركة بريطانية وهمية لتنقية مياه البصرة




بغداد/ الاخبارية

كشف رئيس لجنة النزاهة النيابية، علي الصجري، عن مضي حكومة عادل عبدالمهدي بالتعاقد مع شركة باي واتر البريطانية الخاسرة والتي لا تمتلك أي أعمال مماثلة ولا قدرة مالية على إنجاز المشاريع، مبيناً ان محافظة البصرة واهلها بحاجة إلى شركات دولية حقيقية وان تنفيذ مشاريع مياه صالحة للشرب ينبغي ان تكون مطروحة أمام الشركات العالمية والدخول بمناقصات تتيح خدمة شعب المحافظة.

وقال الصجري في بيان تلقت "الاخبارية" نسخة منه، أنه "رغم معارضة محافظة البصرة ومجلسها لقرار احالة مشاريع مياه الشرب لشركة باي واتر البريطانية، الا ان حكومة بغداد اصرت على التعاقد معها وهذا يثير التسائل".

واوضح بالقول، "نطالب رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي والمجلس الأعلى لمكافحة الفساد، بالتدقيق بملفات الشركة وطريقة احالة المشاريع لها، وتوجيه دعوات لشركات عالمية ذو خبرة وسمعة عملية وعلمية على ارض الواقع والتنفيذ".

واتهم الصجري "سماسرة بترتيب اليات العقد وأخذ نسبة من العقد لهذا المشروع، علماً ان قيمة التنفيذ تقدر بثمانية مليار دولار، منتقداً اجراء توجيه دعوة لشركة واحدة المعروف عنها انها  لكون الشركة شركة خاسره وليس لديها اي حسابات تثبت قدرتها المالية والتي تعتبر صفر حسب تقرير المستشار المالي للحكومة العراقية سالم الجلبي والتقارير الفنية والمالية السابقة لوزارة الاعمار والاسكان بأنها شركة خاسرة وليس لديها اي أعمال مماثلة".

وبين ان "الشركة طردت من عدة دول مثل تنزانيا ودول أخرى لعدم تنفيذها وقدرتها على التنفيذ وقد نشرت في الصحف البريطانية بأنها تذهب إلى الدول الفقيره وتستعمل القروض البريطانية في أسعار خيالية ولاتنفذ ويعتبر ماء البصرة من المشاريع المهمة والاستراتيجة ويجب على الحكومة إرسال دعوات إلى شركات دولية رصينة بعيدا عن صفقات السماسرة المكشوفة".




اضف تعليق
اضف تعليقك
لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.
الاسم:
البريد الالكتروني: اظهار البريد الالكتروني
التفاصيل: