من نحن   |   اتصل بنا   |  
سياسية
حجم الخط :
عدد القراءات:
4018
14-07-2019 09:58 PM

حمودي يستبق الحكيم ويحذر من زعزعة استقرار العراق وإسقاط عبد المهدي





بغداد/الاخبارية:
عد رئيس المجلس الأعلى الاسلامي همام حمودي، الأحد، أي محاولة لـ “إسقاط” حكومة رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي “مشروعا لزعزعة استقرار العراق”.
وقال حمودي بحسب بيان لمكتبه خلال اجتماع الشورى الموسع للمجلس الأعلى بحضور عدد من أعضاء هيئة القيادة، إن “أي محاولة لاسقاط الحكومة تعد مشروعا لزعزعة استقرار العراق، وسيكون مصيرها الفشل في ظل الاغلبية البرلمانية المؤيدة لاستمرار الحكومة، ودعمها، مع تشديد الرقابة على أدائها ومساءلتها عن أي قصور أو أخطاء”.
وأضاف ان “هناك توجه لحسم الدرجات الخاصة والمدراء العامين بعيدا عن المحاصصة من خلال لجنة تتولى تقييم المرشحين”، فيما انتقد “ازدواجية مواقف بعض الكتل التي اعلنت اطلاق يد عبد المهدي في وقت ما زالت تتصارع على حصصها”.
وأكد حمودي، أن “العراق بعد انتصاره في الحرب بحاجة ماسة لرص الصفوف والاستقرار للنهوض باقتصاده واعادة إعمار مادمرته الحرب”، منوها إلى أن “المجلس الأعلى ستكون له مواقف حازمة تجاه اي أخطاء او انحراف في مسار العمل الحكومي”.
يأتي التصريح بالتزامن مع كشف تيار الحكمة بزعامة عمار الحكيم عن عزمه تنظيم “تظاهرات مليونية” هدفها إسقاط حكومة عادل عبد المهدي بعد “اتهامها” بالتقصير والعجز” عن أداء مهامها.



اضف تعليق
اضف تعليقك
لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.
الاسم:
البريد الالكتروني: اظهار البريد الالكتروني
التفاصيل: