من نحن   |   اتصل بنا   |  
عربية ودولية
حجم الخط :
عدد القراءات:
2012
11-07-2019 04:42 PM

بيع جزء من المقر السابق لرئاسة الأركان الفرنسية في باريس لمجموعة قطرية




بغداد / الاخبارية

بيع جزء من المقر السابق لرئاسة أركان الجيش الفرنسي الواقع في وسط باريس، لمستثمر قطري يملك عدة فنادق فخمة في فرنسا بحوالي 300 مليون يورو، بحسب ما أفاد موقع ”سي اف نيوز ايمو“ المتخصص.

وكتب الموقع: ”الدولة باعت الجزء الشرقي من (إيلو سان جيرمان)، المقرّ التاريخي للمؤسسة العسكرية الفرنسية“.

وأضاف أن ”عملية المناقصة فاز بها صندوق كونستيلاسيون أوتيل“ مقابل مبلغ يفوق 300 مليون يورو“.

وامتنعت المديرية العامة للمحاسبة، التي تشرف على هذا النوع من العمليات، تأكيد هوية المشتري أو المبلغ المدفوع. أما بالنسبة لصندوق ”كونستيلاسيون أوتيل“، فهو لا يتيح خدمة عامة للتواصل.

ووفق وثيقة للمفوضية الأوروبية، فإن الصندوق هو ”الأداة الاستثمارية الرئيسية لمجموعة تعود إلى أسرة قطرية“، وأوضح موقع ”سي اف نيوز“ أن الكيان تابع لصندوق قطر السيادي.

وتملك المجموعة عددًا من الفنادق الفخمة في فرنسا، بينها فندق ”مارتينيز“ في كان، جنوب شرق فرنسا، وفندق ”إنتركونتيننتال“ في باريس، الذي اشترته مقابل 300 مليون يورو عام 2015.

ويقع المقر السابق لرئاسة الأركان التي انتقلت عام 2015 إلى موقع أكثر ملاءمة في جنوب باريس، في الأحياء الجميلة من العاصمة قرب ساحة ”الأنفاليد“ ومقر الجمعية الوطنية.

وبحسب الموقع، تشمل عملية الشراء 6 مبانٍ تقع على طول شارعين راقيين هما ”الأونيفيرسيتي“ و“سان جيرمان“، اللذان سيخضعان لعملية ”إعادة تحديث كبيرة“.

وعلى غرار استثماراتها السابقة، تعتزم المجموعة تحويل هذه المباني إلى فندق فخم.

وسبق أن تخلّت الدولة الفرنسية عام 2016، عن جزء من الموقع لشركة لبناء المساكن الاجتماعية قليلة الكلفة؛ بهدف بناء 400 من هذه المساكن.

 




اضف تعليق
اضف تعليقك
لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.
الاسم:
البريد الالكتروني: اظهار البريد الالكتروني
التفاصيل: