من نحن   |   اتصل بنا   |  
سياسية
حجم الخط :
عدد القراءات:
1558
25-06-2019 12:54 PM

الثقافة والإعلام النباية تطالب الحكومة بتنفيذ امر حظر الالعاب الالكترونية وحجب المواقع الاباحية




بغداد/ الاخبارية

طالبت لجنة الثقافة والإعلام والسياحة والاثار النيابية، اليوم الثلاثاء، بتنفيذ امر حظر الالعاب الالكترونية التي صوت اعضاء مجلس النواب على حظرها منذ 17 نيسان الماضي، وحجب المواقع الاباحية.

وقالت رئيس اللجنة سميعة الغلاب في مؤتمر في المركز الصحفي لمجلس النواب عقدته اليوم مع السادة اعضاء اللجنة، إنه "نستغرب من التاخير الذي لا نعرف اسبابه بعدم ارسال الامر من الحكومة الى الجهات المعنية وهي وزارة الاتصالات وهيئة الاعلام والاتصالات لتنفيذ ما جاء بامر الحظر بعد مصادقة هيئة رئاسة مجلس النواب على القرار رقم 40 استنادا لاحكام المادة (59) ثانياً من الدستور، والذي نص على ( حظر وحجب كل ما يتعلق بممارسة الالعاب الالكترونية او المتاجرة بها ومنها لعبة البوبجي والفورتنايت ولعبة الحوت الازرق والالعاب السائدة والمماثلة لها كونها تهدد الامن المجتمعي والاخلاقي والتربوي والتعليمي لشرائح المجتمع العراقي كافة), وقد وجهت لجنتنا كتابها المرقم ( 257 ل ث ق) في يوم الاثنين 24 حزيران 2019 الى السيد رئيس مجلس الوزراء من اجل اتخاذ الاجراء السريع في ارسال الامر الى الجهات المعنية لتنفيذ قرار الحظر".

واكدت الغلاب ان"الاسباب الداعية لحظر الألعاب المذكورة جاء لمخلفاتها السلبية التي تؤثر على صحة وثقافة وأمن المجتمع العراقي، خصوصا فئات الأطفال والشباب والفتيات وطلاب المدارس والجامعات ودورها الفعال في تقمص الشخصيات الموجودة في الالعاب من قبل بعض الشباب وتنفيذ اعمالها على ارض الواقع, وتجنبا لكل ذلك نرى من الضروري التفات الحكومة الى هذا الموضوع والاسراع بارسال امر تنفيذ الحظر الى الجهات المعنية, مطالبة ايضا الحكومة بتفعيل قرار مجلس النواب المرقم (54) لسنة 2015 والذي يلزم الحكومة باصدار التعليمات الملزمة الى الهيئات الحكومية وغير الحكومية بتنظيم عمل شبكات الانترنيت والزامها بحجب المواقع الاباحية حفاظا على المصلحة العامة".

وشددت الغلاب على ان "اللجنة ستتابع الموضوع بجدية خلال الايام القليلة القادمة, وسيكون لها اجراءات اشد في حال عدم الاستجابة السريعة".




اضف تعليق
اضف تعليقك
لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.
الاسم:
البريد الالكتروني: اظهار البريد الالكتروني
التفاصيل: