من نحن   |   اتصل بنا   |  
سياسية
حجم الخط :
عدد القراءات:
4511
12-06-2019 04:40 PM

الشمري يدعو عبد المهدي لإبعاد الدرجات الخاصة عن مكونات النظام الحالي




بغداد / الاخبارية

دعا الوزير الاسبق محسن الشمري، اليوم الاربعاء، رئيس الوزراء عادل عبد المهدي إلى إبعاد الدرجات الخاصة عن مكونات النظام السياسي القائم.

وذكر الشمري في بيان تلقت "الاخبارية" نسخة منه، إن "على رئيس الوزراء عادل عبدالمهدي ، إبعاد الدرجات الخاصة (روؤساء الهيئات المستقلة ووكلاء الوزراء والمستشارين والمدراء العامين ومن هم بدرجاتهم)عن مكونات النظام السياسي لحماية وجودنا من جرائم اصحاب الياقات البيضاء التي تتحلى بسوء الادارة والفساد والمحاصصة بكافة انواعها والتي قسمت العراق الى دويلات تستنزف مقدراته".

وقال الشمري ان "حزيران ٢٠١٤ شهر الاحتلال الداعشي وفتوى حفظ العرض والارض، مشيرا الى انه ، في حزيران ٢٠١٩واجبك ؛ إبعاد الدرجات الخاصة عن مكونات النظام السياسي لحماية وجودنا من خطر جرائم اصحاب الياقات البيضاء".

وكشف الشمري عن "تقسيم الدرجات الخاصة بين مكونات النظام السياسي، كيانات وافراد" ، محذراً أن ما "يَتكررُ من خروقاتٍ امنية في عددٍ من مناطق البلاد سببُه انشغال مكونات النظام السياسي بتعزيز مكاسبها دون الالتفات الى ان هذا يتضمن تهديد الى العقد الاجتماعي مابين الشعب والسلطة وينذر بتكرار كارثة احتلال داعش لثلث العراق وضرب الاٍرهاب لأمن المواطن العراقي اينما كان وتحويل حدود العراق الى بؤره ومنطلق لعملياتهم على المستوى العالمي".

وبين ان "معالجة هذا الامر يقع على عاتق القائد العام للقوات المسلحة عادل عبدالمهدي ورئيس مجلس الامن الوطني ورئيس مجلس الوزراء كونه المسؤول التنفيذي الاول في العراق فلذلك عليه ابعاد سطوتهم والاعتماد على بيانات النافذة الإلكترونية التي دعى لها هو شخصياً في بداية تكليفه في أختيار الشخصيات المرشحة لتولي مهام الدرجات الخاصة وعدم اهمال المؤهلين لتولي المسؤولية ليثبت مصداقيته والتزامه امام المواطن العراقي".

محذرا من "الضغوط التي تمارسها الكتل السياسية على رئيس الوزراء  عادل عبد المهدي لن تجلب لنا الا المزيد من التجارب المرة."




اضف تعليق
اضف تعليقك
لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.
الاسم:
البريد الالكتروني: اظهار البريد الالكتروني
التفاصيل: