من نحن   |   اتصل بنا   |  
ثقافة ومنوعات
حجم الخط :
عدد القراءات:
5581
10-06-2019 03:20 PM

فيلم جيمس بوند الجديد يواجه أزمة جديدة بسبب رامي مالك




بغداد / الاخبارية

يواجه فيلم جيمس بوند الجديد، أزمة جديدة، حيث لن يتسنى لكل من دانييل كريغ ورامي مالك، تصوير المشاهد مع بعضهما البعض.

يأتي ذلك نتيجة انشغال ”رامي“ الذي سيلعب دور الشرير في الفيلم، بالتزامات تصوير أخرى ستبدأ بحلول الوقت المقرر فيه عودة ”دانييل“ بعد إصابة كاحله التي عطلته عن التصوير.

وبحسب صحيفة ”ذا صن“ البريطانية، يكافح المنتجون حاليًا من أجل إيجاد موعد يناسب النجمين للتصوير سويًا.

يذكر أن المأزق الجديد الذي يواجه الفيلم، يأتي بعد أقل من أسبوع من وقوع 3 انفجارات أثناء تصوير أحد مشاهد الحركة في ”استوديوهات باينوود“ بمدينة ”باكينجهامشاير“ في بريطانيا.

وقال مصدر من كواليس تصوير الفيلم: ”كان من المقرر إنهاء التصوير في أيلول/ سبتمبر المقبل، ولكن تم إخطار طاقم العمل والممثلين بمد عملية التصوير إلى أواخر تشرين الأول/ أكتوبر، ومن الممكن أن يمتد حتى أوائل تشرين الثاني/ نوفمبر؛ بسبب إصابة دانييل وما حدث من انفجارات“.

وأضاف: ”إنهم بحاجة إلى تحديد جدول لتصوير دانييل مع رامي، حيث إنه لا يمكن تصوير فيلم لجيمس بوند دون أن يتواجه مع الشرير، لذا يعد ذلك الأمر بمثابة كابوس، ويتم العمل الآن على إعادة ضبط جدول النجمين، ولكن سيتعين على الإنتاج مد فترة التصوير مرة أخرى“.

وخلال الشهر الماضي، تم تأجيل تصوير الفيلم بعد إصابة ”دانييل“ في كاحله، بينما واجه الفيلم تأجيلات أخرى نتيجة إعادة كتابة السيناريو والاستعانة بمدير جديد بعد استقالة ”داني بويل“.

ولا يزال من المقرر إصدار فيلم بوند الذي لم يحدد له عنوانًا بعد، في 3 نيسان أبريل عام 2020 بدلًا من موعده الأصلي الذي كان مقررًا في 25 تشرين الأول أكتوبر 2019.




اضف تعليق
اضف تعليقك
لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.
الاسم:
البريد الالكتروني: اظهار البريد الالكتروني
التفاصيل: