من نحن   |   اتصل بنا   |  
سياسية
حجم الخط :
عدد القراءات:
5806
26-05-2019 10:20 PM

الجبهة التركمانية ترفض تقرير الامم المتحدة بشأن المناطق المتنازع عليها





بغداد/الاخبارية:
اعلنت الجبهة التركمانية العراقية، اليوم الاحد، عن رفضها للتقرير الخاص بالأمم المتحدة بشأن المناطق المتنازع عليها، مشيرةً بأنه "يصب الزيت على النار بدلا من إيجاد الحلول".
جاء ذلك في بيان للجبهة، إطلعت "الاخبارية"، وأضافت "ان مواد الدستور التي كتب في غفلة من الزمن لم ولن تتمكن من ايجاد الحلول حول ما يسمى مشاكل المناطق المتنازع عليها".
مبينةً، ان "تقرير الامم المتحدة حول التسوية الدستورية فيها اشارة خطيرة الى محافظات الموصل وكركوك وصلاح الدين وديالى وذلك لما فيها من مشاكل امنية بين الاقليم وبغداد الامر التي قد تكون الوسيلة الامنية ذريعة لاعادة انتشار قوات خارج السلطة الاتحادية في هذه المناطق، لذا نوجه نواب هذه المحافظات ونؤكد بان المادة ١٤٠ المنتهية توقيتها الدستوري لم ولن تتمكن من ايجاد الحلول وان الدستور حدد محافظات الاقليم وجغرافيته بوضوح".
وتابع البيان، "ان ووجود فراغ امني في هذه المناطق يجعلنا نحمل وزارة الدفاع والداخلية العراقية مسؤولية الدفاع عن امن العراقيين جميعا وعدم جعل الاراضي المتنازع عليها صفقة بين الاقليم وبغداد".
ودعت الجبهة التركمانية الإقليم الى "توخي الحكمة في قراراته الارتجالية حفاظا على السلم الاهلي وخصوصا لمرور المنطقة في صراع خطير بين الولايات المتحدة وايران".



اضف تعليق
اضف تعليقك
لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.
الاسم:
البريد الالكتروني: اظهار البريد الالكتروني
التفاصيل: