من نحن   |   اتصل بنا   |  
ثقافة ومنوعات
حجم الخط :
عدد القراءات:
4087
19-05-2019 12:48 PM

نجمة عالمية تمثل دراما عن "فظاعة" احتجاز المهاجرين في أستراليا




بغداد/ الاخبارية

ادت النجمة العالمية كيت بلانشيت دور البطولة في دراما تلفزيونية جديدة، تسلط الضوء على فظاعة نظام احتجاز المهاجرين في أستراليا، فيما كشف النقاب عن إقدام السلطات الاسترالية على ترحيل 15 عائلة على الاقل سنويا بسبب اعاقة أحد أفرادها.

وذكرت صحيفة "غارديان" البريطانية، أن " النجمة العالمية كيت بلانشيت لعب دور البطولة في مسلسل (ستيتليس) الدرامي المكون من 6 أجزاء"، مبينة أن المسلسل سيركز على اربع شخصيات تتقاطع طرقهم عندما يجدوا أنفسهم عالقين داخل نظام الهجرة الأسترالي، ومُحتَجزين في أحد مراكز الاحتجاز الصحراوية الأسترالية".

وأوضحت الصحيفة، أن "الشخصيات تتمثل في مضيفة طيران هاربة من طائفة دينية، ولاجئ أفغاني، وأب أسترالي معدوم، وبيروقراطي متورط في فضيحة".

وفي سياق يتصل بغلاضة السياسة الأسترالية حيال اللجوء، لفت موقع "أس بي أس"، أن السلطات الأسترالية ترحل 15 عائلة على الاقل كل عام بسبب اعاقة أحد افرادها"، لافتا الى أن "الفشل باجتياز الاختبارات الصحية من اهم الاسباب التي تؤدي إلى عدم منح طالبي اللجوء الاقامة او الجنسية الأسترالية".

واوضح الموقع الأسترالي، أن "البعض يرى ذلك انتهاكاً صارخاً لحقوق الانسان، بينما يراه البعض الآخر حق أستراليا بمنح التأشيرات الدائمة والجنسية للمهاجرين القادرين على اغناء البلاد والمساهمة في بناء اقتصادها".

 

وتعد قوانين الهجرة الأسترالية الأشد من نوعها في العالم، وترفض قطعا قبول طالبي اللجوء الذين يذهبون عبر التهريب، وتقوم باحتجازهم في جزر نائية وسط ظروف إنسانية غاية بالصعوبة، حيث تحذر السلطات الأسترالية من سلوك "رحلة شاقة تنتهي بموت كثيرين والقبض على الناجين منهم واحتجازهم".




اضف تعليق
اضف تعليقك
لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.
الاسم:
البريد الالكتروني: اظهار البريد الالكتروني
التفاصيل: