من نحن   |   اتصل بنا   |  
سياسية
حجم الخط :
عدد القراءات:
3393
15-04-2019 01:14 PM

عبد المهدي يستقبل مستشار الرئيس الكوري الجنوبي ويؤكد سعي العراق الاستفادة من التجربة الكورية




بغداد / الاخبارية

أكد رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، اليوم الاثنين، سعي العراق الى الاستفادة من التجربة الكورية الجنوبية في تطوير قطاعاته الاقتصادية والخدمية، خلال استقباله مستشار الرئيس الكوري الجنوبي.

وقال المكتب الاعلامي لعبد المهدي في بيان تلقت "الاخبارية" نسخة منه، إن "عبد المهدي استقبل صباح اليوم مستشار الرئيس الكوري الجنوبي السيد هانغ بيونغ دو والوفد المرافق له، الذي يضم نائب رئيس شركة هونداي للانشاءات ورئيس شركة كاي للصناعات الجوية الحربية ، ومسؤولين في وزارة الخارجية والسفير الكوري في بغداد".

واضاف البيان أن "رئيس الوزراء السيد أكد سعي العراق بجد للاستفادة من التجربة الكورية الجنوبية في تطوير قطاعات الصحة والزراعة وتوفير انظمة ري حديثة ومعامل لانتاج المواد الزراعية وتطوير وإكساء الطرق والإعمار وبناء المدارس، اضافة الى فتح مصانع تجميع وانتاج صناعة السيارات الكورية ".

وتابع البيان أن "عبد المهدي عبر عن اعتزاز العراق بعلاقاته مع كوريا الجنوبية وان المواطن العراقي يثق بالصناعات الكورية ويهمنا التعاون من اجل تحقيق المنفعة للبلدين وتشغيل اكبر عدد من الايدي العاملة والخريجين والمهندسين العراقيين في الشركات الكورية الجنوبية ونقل خبراتها المتنوعة للعراق"، موجها "الشكر للوفد الكوري لاستجابته بإقامة مستشفى امراض القلب للاطفال ، والمراكز الصحية المتخصصة التي يحتاجها العراق". 

 وبحسب البيان أن "عبد المهدي قدم شرحا عن التطورات التي يشهدها العراق وتوجه الحكومة لتشجيع البناء وجذب الاستثمارات والتكنولوجيا الحديثة ".

واوضح البيان أن "المسؤول الكوري نقل تحيات رئيس كوريا الجنوبية للسيد رئيس مجلس الوزراء ، معربا عن تضامنه مع الشعب العراقي وضحايا العبّارة في الموصل".

 

واردف البيان أن "رئيس واعضاء الوفد الكوري ابدوا رغبتهم بتطوير العلاقات ونقل الخبرات والتكنولوجيا اللازمة الى العراق وفتح مصانع لشركات صناعة السيارات الكورية في العراق واستخدام قطع الغيار من السوق العراقية، وتحقيق منظومة الحكومة الالكترونية التي تعد كوريا الجنوبية دولة رائدة فيها"، مشيرين الى "توجه فرق كورية متخصصة بالتنسيق مع الجهات العراقية لتحديد موقع لمستشفى القلب للاطفال، اضافة الى موقع لتجميع السيارات،  والاستعداد التام للاستجابة لمطالب السيد رئيس مجلس الوزراء بتطوير قطاعات الصحة والزراعة والطرق وبناء المساكن والمدارس بإسلوب سريع"، كما اشار الوفد الكوري الى "استيعاب مصفى كربلاء لخمسة آلاف عامل عراقي" .




اضف تعليق
اضف تعليقك
لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.
الاسم:
البريد الالكتروني: اظهار البريد الالكتروني
التفاصيل: