من نحن   |   اتصل بنا   |  
سياسية
حجم الخط :
عدد القراءات:
1729
12-02-2019 03:07 PM

الحزب الديمقراطي يرفض أي تأجيل لجلسة برلمان كوردستان




بغداد/ الاخبارية

شدد الحزب الديمقراطي الكوردستاني، يوم الثلاثاء، على ضرورة عقد جلسة برلمان اقليم كوردستان في يوم 18 من شهر شباط الحالي، كاشفا عن وجود اجماع بين الاطراف والجهات السياسية على حضورها.

وقال المتحدث باسم الحزب محمود محمد في مؤتمر صحفي مشترك عقده في "بيرمام" مع المتحدث باسم الجماعة الاسلامية الكوردستانية ريبوار حمد عقب اجتماع جمع وفدين رفيعين من الحزبين، ان "كتابة مسودة الاتفاق الثنائي بين الديمقراطي الكوردستاني، والاتحاد الوطني الكوردستاني لا تزال مستمرة، وهي في مراحلها النهائية".

واردف قائلا "قد تأخرنا كثيرا في تشكيل الحكومة الجديدة لاقليم كوردستان"، منوها الى ان "الاطراف والجهات السياسية الكوردستانية ستشترك في جلسة البرلمان المقرر عقدها يوم 18 من الشهر الجاري".

واستطرد محمد بالقول ان "المناقشات بين الاطراف السياسية حول منصب رئيس الاقليم لم تبدأ بعدُ، ونسعى الى ان يكون ذلك عند ذهابنا الى البرلمان"، مؤكدا على ان "المنصب ينبغي تفعيله بقانون".

وعن امكانية عدم عقد جلسة برلمان الاقليم في الموعد المحدد قال محمد ان "جميع الاطراف والجهات السياسية مجمعة على عقد الجلسة يوم 18 شباط الجاري"، لافتا الى انه "لا بديل لدينا سوى عقد جلسة البرلمان في ذلك الموعد".

من جهته قال ريبوار  حمد خلال المؤتمر، ان "كتلة الجماعة الاسلامية الكوردستانية ستشترك في جلسة برلمان كوردستان المقرر عقدها يوم 18 من هذا الشهر"، مشيرا الى ان "خيار مشاركة حزبه من عدمه لا يزال مفتوحا ولم يتم حسمه الى الان".




اضف تعليق
اضف تعليقك
لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.
الاسم:
البريد الالكتروني: اظهار البريد الالكتروني
التفاصيل: