من نحن   |   اتصل بنا   |  
عربية ودولية
حجم الخط :
عدد القراءات:
2900
05-01-2019 01:59 PM

الخارجية الاميركية تلمح لإبقاء جنودها في سوريا حتى القضاء على داعش .. وماذا عن قرار ترمب ؟




بغداد/ الإخبارية

لمح مسؤولون أميركيون إلى أن قوات بلادهم ستبقى موجودة على الأراضي السورية إلى حين القضاء على تنظيم داعش المتشدد، مؤكدين على أن واشنطن لم تحدد جدولا زمنيا للانسحاب حتى الآن.

وأوضح مسؤول كبير في وزارة الخارجية الأميركية في تصريحات نقلتها "سكاي نيوز الاميركية"، أن عدم وجول جدول زمني لسحب القوات الأميركية من سوريا، وعددها نحو 2000 جندي، لا يعني أنها ستبقى هناك إلى اجل غير مسمى.

 وقال مسؤولون بوزارة الدفاع الأميركية، إن قوات سوريا الديمقراطية المدعومة من الولايات المتحدة، لا تزال تستعيد السيطرة على مناطق يوجد بها مسلحون من داعش.

وسعى المسؤول في وزارة الخارجية الأميركية، في حديث للصحفيين قبل زيارة الوزير مايك بومبيو إلى الشرق الأوسط الأسبوع المقبل، إلى تبديد المخاوف بشأن استعادة داعش تنظيم صفوفه من جديد.

وقال المسؤول الذي طلب عدم نشر اسمه "ليس لدينا جدول زمني لسحب قواتنا من سوريا ولكن سيتم ذلك بطريقة نواصل فيها نحن وحلفاؤنا وشركاؤنا الضغط على تنظيم داعش في كل مكان ولا نترك أي فراغ للإرهابيين".

وكان الرئيس الاميركي دونالد ترامب قد قرر سحب القوات الاميركية من سوريا، لكنه لم يحدد سقف زمني لذلك.




اضف تعليق
اضف تعليقك
لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.
الاسم:
البريد الالكتروني: اظهار البريد الالكتروني
التفاصيل: