من نحن   |   اتصل بنا   |  
سياسية
حجم الخط :
عدد القراءات:
2455
30-11-2018 08:18 PM

نواب الانبار: نثمن دور المرجعية الدينية الوطني وندعو الحكومة الى الشروع في البناء




بغداد/الاخبارية:

 اشاد نوب محافظة الانبار في بيان مشترك، الجمعة، بدور المرجعية الدينية الرشيدة في الاستقرار الامني والسياسي في البلاد،داعين الحكومة الى الاسراع في تقديم الخدمات وانهاء التدخلات الخارجية في الشأن السياسي.

 وقال النواب في بيان مشترك تلقته 'الاخبارية ' انه 'لم يعد خافياً على احد حجم الدمار الذي طال مدن الانبار جراء سيطرة تنظيم داعش الارهابي على المحافظة، وما تبعه من عمليات تحرير وتطهير توجت بطرد قوى الشر والارهاب' .

واضاف' لقد اثبتت المرجعية الدينية وما تزال انها الخيمة التي يحتمي جميع العراقيين عبر مواقفها الثابتة ازاء القضايا الوطنية وهموم ومعاناة العراقيين'.

وتابع البيان 'اننا في الوقت الذي نثمن موقف المرجعية الدينية الرشيدة الداعي الى اعمار المناطق المتضررة واعادة النازحين بصورة لائقة وتوفير الخدمات الضرورية للمواطنين بالشكل المناسب وتوفير فرص عمل للعاطلين ، فاننا ندعو الحكومة الى تبني خطة وطنية عاجلة، وفق مراحل زمنية ثابتة لتنفيذ تلك المتطلبات،فالفرصة سانحة اليوم وقد لا نحظى بفرص مشابهة، وليس امامنا سوى ان ننجح في توفير حياة كريمة تليق بالمواطن العراقي الذي عانى الأمرين خلال الفترات الماضية'.

ودعا البيان المشترك لنواب الانبار' كافة القوى السياسية الممثلة في مجلس النواب والحكومة  الى ابداء اكبر قدر ممكن من التعاون المشترك وبما يجسّر العلاقة مع السلطة التنفيذية ويسهم في اتخاذ خطوات حقيقي لتحسين الاوضاع'.

واوضح البيان 'ننتهز الفرصة ايضا لنجدد موقفنا الرافض لاي شكل من اشكال التدخل في شؤون العراق، مشددين على ضرورة احترام سيادته' .

وختم البيان ان ' نواب الاندار دعو وناشدوا الحكومة واجهزتها المختلفة الالتفات الى معاناة ابناء المدن المحررة عامةً وابناء الانبار خاصة، والذين لا يزال مئات الالاف منهم بعيداً عن مدنهم نتيجة الخراب الذي طالها وانعدام الخدمات فيها'.

اضف تعليق
اضف تعليقك
لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.
الاسم:
البريد الالكتروني: اظهار البريد الالكتروني
التفاصيل: