من نحن   |   اتصل بنا   |  
مقالات اليوم
حجم الخط :
عدد القراءات:
10038
29-09-2018 12:27 PM

تارة فارس قضية راي عام وامن قومي عذرا تارة فارس كلنا قد قتلناك




كتبه: عبد الصمد السويلم
لست حاكما ولا يحق لي ان احاكم احدا من كان منكم بلا خطيئة فليرمها باول حجر .كلنا كان قاتلا لتارة فارس .مجتمع اضاع انسان افقده انسانيته دفعه الى الفراغ والعبث في البحث عن ذاته قتلنا الانسان فيك لم نكن الا ذئابا تنهش عيوننا الفاجرة جسدك ونسبك لنفخر بشرفنا المهدور كانك لست ابنتنا او كاننا نعيش بلا ذل.
تارة من منا عاملناك كانسان له كرامة حتى التحدي الاجوف الذي صفق له البعض لم يجد فيه او فيك غاية وجوده . بعضهم قتلك اما لاشغال الراي العام عن ما يحدث او اقناعا لنفسه بان الدين والشرف ليس تربية بل هو جريمة قتل كم تارة فارس تعيش في المخيمات لانها مهجرة لاجئة او ارملة شهيد او يتيمة بطل لا يعبأ بها .نحن المذنبون قداضعنا انفسننا فاضعنا الف تارة تعيش حياة لا معنى لها لاقيمة لها ضياع تام لا تعرف ما تريد والى اين المصير .تارة فارس هي اليوم حياة البائسة اليومية حيث الضياع يلد الضياع وحيث الموت يلد الموت لان الموت لعبتي بسبب تافه او بلا سبب تارة فارس احتضار الهوية لوطن عمر حضارته ٧الف سنة وجد نفسه اخيرا خارج التاريخ خاسرا الجغرافية فاقدا لاي هوية تمت للانسانية بصلة. عذرا تارة فارس فان ديتك هو الوطن كله.



اضف تعليق
اضف تعليقك
لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.
الاسم:
البريد الالكتروني: اظهار البريد الالكتروني
التفاصيل: