من نحن   |   اتصل بنا   |  
رياضة
حجم الخط :
عدد القراءات:
5990
09-09-2018 12:44 PM

من السرقة للتحيز الجنسي.. سيرينا في مباراة "السقوط التاريخي"




خسرت الأميركية سيرينا وليامز نهائي بطولة أميركا المفتوحة، السبت، بطريقة درامية، أمام اليابانية نعومي أوساكا، لكن مشهد النهاية هيمن عليه غضب سيرينا التي تعرضت لعقاب تاريخي، ردت عليه بكلمات نارية، ودموع ساخنة.

وسيطرت أوساكا، التي باتت أول لاعبة يابانية تفوز بإحدى البطولات الأربع الكبرى على المباراة فيما جسدته بوضوح النتيجة النهائية 6-2 و6-4، لكن اسم سيرينا، وصوتها أيضا كانا لهما نصيب الأسد.

فبينما كانت أوساكا مسيطرة على المباراة، أثار الحكم البرتغال يكارلوس راموس غضب سيرينا عندما عاقب اللاعبة الأميركية الحاصلة على 23 لقبا في البطولات الأربع الكبرى بداعي مخالفة اللوائح في الشوط الثاني من المجموعة الثانية، بعدما لاحظ أن مدربها باتريك مرادأوغلو كتب لها بعض التعليمات، وهو ما يخالف قواعد بطولات الفردي في التنس.

وبعد سلسلة من 'السلوك السيء' من سيرينا وخصم نقطة بعد كسر مضربها عوقبت اللاعبة الأميركية المخضرمة بخسارة شوط كامل بينما كانت النتيجة 4-3 للاعبة اليابانية.

وبعد ذلك هاجمت سيرينا الحكم ووصفته بأنه 'كاذب' وأنه 'سرق نقطة منها'.

وتسببت العقوبة في تقدم أوساكا 5-3 في المجموعة الثانية وحافظت اللاعبة اليابانية البالغ عمرها 20 عاما على هدوئها لتحقق نصرا تاريخيا.

وأشعل تحذير الحكم، بعد توجيه المدرب لسيرينا، شرارة الغضب الأولى من سيرينا التي صرخت في وجه راموس وقالت إنها 'أم' (أنجبت للمرة الأولى قبل شهور) ولا تغش أبدا، ثم أضافت أنها تفضل الخسارة على القيام بذلك.

كما نقلت عنها وسائل إعلام كلمات لا تليق أبدا موجهة لراموس بينها أنه لن يحكم أي مباراة أخرى لها طالما بقي على قيد الحياة!

وأشارت إلى أنها يفعل ذلك بها لمجرد أنها 'امرأة'.

واعترف مراد أوغلو أنه كان يحاول إرسال توجيهات إلى سيرينا من المدرجات، لكنه اتهم ساشا باجين مدرب أوساكا بفعل الأمر ذاته.

وقال مدرب سيرينا 'أنا أمين وكنت أوجهها. لا أعتقد أنها نظرت إلي في أي مرة. ساشا كان يعطي توجيهاته في كل نقطة أيضا'.

وأكد أنها المرة الأولى في تاريخه بالملاعب الذي يشهد فيها معاقبة لاعب بسبب توجيهات من مدربه.

ووقفت أوساكا على منصة التتويج لاستلام اللقب والجائزة البالغ قيمتها 3.8 مليون دولار، لكنها تعرضت لصيحات استهجان واضحة من المشجعين الغاضبين من راموس الذي كان حاضرا.

وقالت أوساكا 'أعرف أن الجميع كانوا يشجعونها وأنا آسفة أن الأمور انتهت بهذه الطريقة. أحب أن أقول شكرا (للجماهير) على مشاهدة اللقاء'.

وأضافت 'لطالما كنت أحلم باللعب مع سيرينا في نهائي أميركا المفتوحة.. أنا ممتنة جدا أني استطعت اللعب معك'.

ومنعت هذه الهزيمة سيرينا من معادلة الرقم القياسي بإحراز لقبها 24 في البطولات الأربع الكبرى.

اضف تعليق
اضف تعليقك
لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.
الاسم:
البريد الالكتروني: اظهار البريد الالكتروني
التفاصيل: