من نحن   |   اتصل بنا   |  
سياسية
حجم الخط :
عدد القراءات:
2742
13-05-2018 03:48 PM

بيان صادر عن ممثلي المكونين التركماني والعربي في كركوك




اصدر ممثلو المكونين التركماني والعربي بيانا مشتركا على خلفية الخروقات التي حصلت في انتخابات محافظة كركوك التركماني ،طالبو فيه رئاسة الوزراء ومجلس المفوضين بضرورة اعادة الفرز اليدوي لكل مراكز الاقتراع في المحافظة ، جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقد في مبنى رئاسة الجبهة التركمانية العراقية بكركوك ظهر اليوم وحضره عدد من ممثلي المكونين التركماني والعربي .
وتلى البيان نائب رئيس الجبهة التركمانية العراقية النائب حسن توران ، وهذا نص البيان :

نظراً للخروقات التي حصلت في انتخابات محافظة كركوك وقيام بعض الموظفين التابعين لمفوضية مكتب كركوك تبديل ال(SD-RAM) لبعض مراكز الاقتراع رغم تحذيرنا من خطورة هذه الخطوة ولكون النتائج المعلنة في المراكز التي تم تبديل الرام فيها مخالفة لإرادة المصوتين نطالب السيد رئيس الوزراء ومجلس المفوضين بما يلي:
1.اعادة العد والفرز اليدوي لكل مراكز الاقتراع في المحافظة من قبل المركز الوطني.
2. التبديل الفوري للمسؤولين الذين ثبت تورطهم بالتزوير الحاصل في المحافظة وعلى نطاق واسع واحالتهم للقضاء.
3. تأمين حماية صناديق الاقتراع والموجودة في مخازن كركوك بيد موظفين امناء من المفوضية وتشديد الحماية على الصناديق.
4. في حال عدم الاستجابة لمطالبنا المشروعة فإن الشارع الكركوكي لن يسكت على ضياع اصواته ولن يسمح لأي طرف بتزوير إرادة الناخبين وسنلجأ لكل الطرق القانونية والدستورية وندعوا المواطنين لضبط النفس لحين اكمال الاجراءات.
واكد ممثل المكون العربي النائب محمد تميم خلال المؤتمر الصحفي ، أن جماهير كركوك لن تسمح بسرقة اصواتها عبر عمليات التزوير والقرصنة الالكترونية التي طالت صناديق الاقتراع في مراكز الانتخابات في المناطق ذات الكثافة السكانية العربية ، مشيرا الى أنه سبق وان حذر من حدوث شائبات وعمليات تزوير قبل أيام من وقوعها ، وعن سؤال حول تحديد سقف زمني لهذه المطالبات اكد التميمي ، انه لا يريد أستباق الاحداث ، وان من المهم اعطاء فرصة مناسبة للجنة القادمة من بغداد لاحتواء الموقف واجراء اللازم لكشف ملابسات ما حصل .
بدوره ، أشار رئيس الجبهة التركمانية العراقية ارشد الصالحي ، الى ان جماهير محافظة كركوك ستواصل تظاهراتها الاحتجاجية المستمرة امام مبنى المفوضية المستقلة العليا للانتخابات في كركوك ، لحين تلبية مطالبها بضرورة اعتماد الية الفرز والعد اليدوية ، لنتائج الانتخابات التي جرت بكركوك ، بحضور كافة ممثلي الكيانات السياسية ، وتحت اشراف لجنة حكومية مختصة ، وبعسكه فسوف يتم سلوك خيارات اخرى من بينها بدء العصيان المدني الشامل . مطالبا في الوقت نفسه على ضرورة الالتزام بسلمية التظاهرات وعدم أستعمال العنف فيها حفاظا على أمن وسلامة مواطني كركوك

اضف تعليق
اضف تعليقك
لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.
الاسم:
البريد الالكتروني: اظهار البريد الالكتروني
التفاصيل: