من نحن   |   اتصل بنا   |  
سياسية
حجم الخط :
عدد القراءات:
2060
13-05-2018 10:51 AM

التغيير تعرب عن أسفها لما اعتبرته "أسوأ عملية انتخابية" جرت بعد العام 2003 "




وجهت كتلة التغيير الكردية، اليوم الاحد، اتهاما لقوة بقيادة احد 'متنفذي' الاتحاد الوطني الكردستاني بمهاجمة مقر الحركة 'بالرصاص الحي'، مطالباً الحكومة الاتحادية بوضع حد لما وصفه بـ'الممارسات الميليشياوية'، فيما اعربت عن الاسف فيما اعتبرته 'أسوأ عملية انتخابية' جرت بعد العام 2003 .

وقال النائب عن كتلة التغيير هوشيار عبدالله، إن 'قوة مسلحة بقيادة أحد المتنفذين في الاتحاد الوطني الكردستاني قامت بشن هجوم على المقر العام لحركة التغيير في تلة زركتة وأمطروه بوابل من الرصاص الحي، وعلى الفور اتصلت برئيس لجنة الامن والدفاع النيابية حاكم الزاملي وطالبته بمخاطبة كافة المؤسسات الاتحادية المعنية ووضع حد لمثل هكذا ممارسات ميليشياوية إجرامية '.
نائبة تتوقع خسارة الحزبين الحاكمين في كردستان للعديد من مقاعدهما
عمليات الجزيرة تكشف تفاصيل احداث هيت

وأوضح عبدالله ان 'هذا الاعتداء السافر حصل بعد أن قمنا بفضح التزوير الذي قام به الاتحاد الوطني وتلاعبهم بأصوات الناخبين خلال العد والفرز الألكتروني'، مضيفاً 'كنا نأمل ان تتم الانتخابات النيابية اليوم بطريقة نزيهة وسلسلة وشفافة، لكننا وللأسف صدمنا بأسوأ عملية انتخابية حصلت بعد 2003 '.


اضف تعليق
اضف تعليقك
لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.
الاسم:
البريد الالكتروني: اظهار البريد الالكتروني
التفاصيل: