من نحن   |   اتصل بنا   |  
سياسية
حجم الخط :
عدد القراءات:
1552
14-03-2018 12:40 PM

(تفاصيل) رئيس الوزراء: الطائفية والارهاب كلاهما خطر على العراق




أكد رئيس الوزراء حيدر العبادي، اليوم الاربعاء، ان الطائفية والارهاب كلاهما خطر على العراق، مبينأ أنه يأمل من حكومة الإقليم ان تتعاون لإيصال رواتب موظفيها.

وقال العبادي، في كلمة له بمؤتمر 'إشاعة التعايش السلمي بين أهالي نينوى'، الذي عقد في ناحية برطلة، اليوم (14 آذار 2018)، إننا 'لا نريد أن نظلم أحداً وقد أمرنا أمس بفتح مطارات إقليم كردستان بمراقبة الحكومة الاتحادية'، مضيفاً 'نأمل أن نتعاون لإيصال رواتب موظفي الإقليم لمستحقيها'.

وأضاف ان 'الشعب العراقي أثبت أنه شعب حر ونفتخر بأننا انتصرنا على داعش'، موضحاً أنه 'علينا أن نتوحد جميعاً'، مشددا على 'ضرورة التعاون لمحاربة الفساد بعمق فمهمتنا ليست سهلة لكنها في الوقت ذاته ليست مستحيلة'.

واوضح العبادي، أن 'الفساد أصبح أخطر من الارهاب لانه ليس عدوا ظاهرا'، مبينا ان 'الطائفية والارهاب كلاهما خطر على العراق'.

وأشار إلى ان اهالي نينوى يقفون حاليا ويتوحدون لإعمار محافظتهم وافشال مخططات تمزيق مجتمع نينوى، مبينا ان 'العراق اصبح اكثر قوة والتحاما، والعراقيين ومن جميع المحافظات قدموا التضحيات من اجل تحرير هذه الارض الطيبة واثبتوا قوة ارادتهم وحققنا الانتصار على داعش' .

وختم بالقول ان 'عملية الاستقرار والإعمار في الساحل الايسر بدأت بالرغم من ان المعارك مع عناصر داعش كانت في الجانب الايمن'.

وكان رئيس الوزراء حيدر العبادي، وصل في وقت سابق من اليوم الاربعاء، الى محافظة نينوى، حيث من المقرر أن يجتمع بعدد من مسؤولي المحافظة.

اضف تعليق
اضف تعليقك
لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.
الاسم:
البريد الالكتروني: اظهار البريد الالكتروني
التفاصيل: