من نحن   |   اتصل بنا   |  
ثقافة ومنوعات
حجم الخط :
عدد القراءات:
5898
03-01-2018 01:21 PM

عروس تفارق الحياة بعد ساعات على زفافها




تزوجت امرأة أمريكية من ولاية كونيتيكت في مستشفى قبل 18 ساعة من وفاتها، بعد صراع مع سرطان الثدي.

وارتدت هيذر موشر فستان الزفاف، واستلقت في سرير وعلى فمها قناع الأكسجين، بحسب 'سكاي نيوز'.

وبينما كانت على سريرها، عقد قرانها على ديفيد موشر في 22 كانون الاول في مستشفى بمدينة هارتفورد، قبل أن تفارق الحياة في اليوم التالي.

وكانت هيذر، البالغة من العمر 31 عاما، وقعت في حب ديفيد، بعدما التقيا خلال دورة للتدريب على الرقص.

وصرح ديفيد لمنظمات إعلامية بأنه في اليوم الذي خطط فيه للتقدم لخطبة هيذر في 23 كانون الاول 2016 تم تشخيصها بأنها مصابة بالسرطان.

ولكنه مضى قدما في عرض الزواج عليها. وكان ديفيد وهيذر يخططان للزواج في 30 كانون الاول 2017، لكن الأطباء نصحوهما بالقيام بهذا في وقت أقرب.

اضف تعليق
اضف تعليقك
لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار الإخبارية علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.
الاسم:
البريد الالكتروني: اظهار البريد الالكتروني
التفاصيل: