من نحن   |   اتصل بنا   |  
رياضة
حجم الخط :
عدد القراءات:
1728
14-11-2017 03:54 PM

السويد تضع ايطاليا في كارثة .. بعد فشله في التأهل لكأس العالم




فشل المنتخب الإيطالي في الفوز على ضيفه السويدي، وتعادلا بدون أهداف في المباراة التي أقيمت مساء الإثنين بملعب جوسيبي مياتزا، بإياب ملحق التصفيات الأوروبية المؤهلة لمونديال 2018.

وعجز الأزوري عن هز شباك منافسه على مدار شوطي المباراة، لينتزع منتخب السويد بطاقة الصعود لكأس العالم بفضل فوزه ذهابًا بملعبه بهدف نظيف يوم الخميس الماضي، ويسجل أول غياب لإيطاليا عن المونديال منذ ما يقارب 60 عاماً.

ووسط دموعه وبكائه قدم الحارس الإيطالي الأسطوري جيان لويجي بوفون اعتذاره لعشاق الكرة الإيطالية بعد الإخفاق في التأهل لنهائيات كأس العالم الصيف المقبل في روسيا.

وقال بوفون البالغ من العمر 39 عاما 'من العار أن تكلل آخر مباراة دولية لي بالفشل في التأهل لنهائيات كأس العالم'.
وأضاف 'الجميع يتقاسم هذا العار ليس هناك كبش فداء'.

وأعلن أندريا بارزاغلي لاعب يوفنتوس ودانيلي دي روسي لاعب روما اعتزالهما اللعب الدولي للمنتخب الإيطالي أيضا.

ومثل بوفون المنتخب الإيطالي في 175 مباراة دولية على مدار عشرين عاما فاز خلالها بكأس العالم عام 2006.

وأضاف بوفون 'بالتأكيد المستقبل واعد للكرة الإيطالية فنحن نمتلك الكبرياء والقدرة والتصميم فبعد كل تعثر نجد طريقنا للوقوف على أقدامنا'.

ويغيب المنتخب الأزوري عن نهائيات كأس العالم للمرة الثانية في تاريخه، وكان قد اعتذر عن المشاركة في الدورة الأولى عام 1930.

وفازالفريق السويدي في المباراة الأولى بهدف لصفر سجله لاعب وسط الميدان، جيكوب يوهانسون بتسديدة غالطت الحارس، جونلوجي بوفون بعدما اصطدمت بمدافعين. وتعادل الفريقان بلا أهداف في مباراة العودة في ملعب سان سيرو بمدينة ميلانو.

ولعب المنتخب السويدي بخطة دفاعية محضة حفاظا على نتيجة مباراة الذهاب، وشكل لاعبوه حصنا منيعا حال دون وصول اللاعبين الإيطاليين إلى شباك الحارس روبن أولسون، الذي أخرج بقضبة يده تسديدة 'صاروخية' من البديل استفيان الشعراوي.

وضيع سيرو إيموبيل عددا من الفرص، من بينها كرة أخرجها قلب الدفاع أندرياس غرانكفيست من على خط المرمى.
ويتأهل المنتخب السويدي إلى نهائيات كأس العالم لأول مرة منذ 2006.

اضف تعليق
اضف تعليقك
لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.
الاسم:
البريد الالكتروني: اظهار البريد الالكتروني
التفاصيل: