من نحن   |   اتصل بنا   |  
سياسية
حجم الخط :
عدد القراءات:
2057
13-11-2017 11:52 AM

وفد برلماني عراقي يزور السعودية غدا لإطلاق مرحلة جديدة من التعاون بين البلدين




ذكرت مصادر نيابية، اليوم الاثنين، أن وفدا برلمانيا رفيع المستوى يبدأ زيارة إلى المملكة العربية السعودية غدا الثلاثاء؛ في محاولة لإطلاق مرحلة جديدة من التعاون بين البلدين.

وأعلنت مصادر في الوفد، عن 'تشكيل وفد برلماني رفيع المستوى؛ للتوجه إلى السعودية من أجل المحاولة ببدء مرحلة جديدة من التعاون بين نواب البلدين'، واصفة الزيارة بـ'المهمة'، بحسب جريدة 'الصباح' الرسمية.

ومن جانبه، قال رئيس لجنة الصداقة العراقية السعودية، حسن خضير شويرد الحمداني، إن 'الرؤية الجديدة في السياسة العراقية كان مخططا لها من قبل لجنة العلاقات الخارجية النيابية منذ بدء الدورة البرلمانية في العام 2014'، مشيدا بـ'خطوات رئيس الوزراء حيدر العبادي في الانفتاح على جميع الدول سواء العربية أو الإقليمية والدولية'.

وأضاف الحمداني أن 'اللجنة شكلت وفدا من مختلف اللجان والكتل السياسية في البرلمان سيبدأ غدا الثلاثاء زيارة إلى المملكة العربية السعودية وتستمر أسبوعا'، موضحا أن 'الزيارة ستتضمن توطيد العلاقات مع مجلس الشورى السعودي، وإعلان تشكيل لجنة الصداقة السعودية العراقية؛ بهدف التعاون بين ممثلي الشعب من البلدين وتسهيل عمل الحكومات، وإبرام الاتفاقيات ما يحقق الفائدة والتواصل بينهما في المستقبل'.

وبدوره، قال رئيس لجنة العشائر النيابية وعضو الوفد الزائر، عبود وحيد العيساوي إن 'هدف الزيارة سيكون توثيق العلاقات البرلمانية بين مجلسي الشورى السعودي والنواب العراقي بما يخدم مصلحة البلدين، خصوصا أن علاقات البلدين تشهد انعطافة كبيرة بعد انقطاع دام نحو ربع قرن'، معربا عن أمله بأن 'ينعكس توجه المملكة الجديد نحو العراق من خلال دعمه في جميع المجالات كونه خاض حرباً بالنيابة عن جميع دول الجوار والمجتمع الدولي'.

ومن المؤمل أن يلتقي الوفد ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، ورئيس مجلس الشورى عبد الله بن محمد بن إبراهيم آل الشيخ، ووزير الخارجية عادل الجبير، في خطوة مكملة للجهود الحكومية في تعزيز العلاقات مع دول الجوار عامة والسعودية خاصة.

اضف تعليق
اضف تعليقك
لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.
الاسم:
البريد الالكتروني: اظهار البريد الالكتروني
التفاصيل: