من نحن   |   اتصل بنا   |  
مقالات اليوم
حجم الخط :
عدد القراءات:
9188
31-10-2017 05:00 PM

باي باي كاكه مسعود




كتب / د . رعد الكعبي…

مره اخرى بدات حمله البواجي سمفونيه يعزفها البرزاني ومن معه بعد ان فشل الاستفتاء وبات وحده في مهب الريح وتلقى عدة رسائل من جهات داخليه وخارجيه بانه ما عاد مرغوبا به .

بضعة كلمات قالها محبط وسط مؤيدين غير مقتنعين يشاطرونه البواجي ولا يستطيعون معارضته ،مازلت اتذكر كلماته عشيه الاستفتاء كان مزهوا بحلم لايؤيده فيه حتى ابناء جلدته يومها كان حديث العالم وكانت الدعوات تنهال عليه وهو يصر على عناده .

اليوم صار من الماضي وبات محل تندر الاخرين ويوم وضع علم الاقليم على جثة الطلباني كان في قمة عنجهيته وقال للاخرين انه رجل الاقليم الاول .

بالامس وهو يلقي خطاب الرحيل يذكرني بكبار الفاشلين الذين يبحثون عن شماعه يعلقون عليها اخطائهم محاطا بمحبطين من امثاله لم يكن خطابابرلمانيا كان في الحقيقه محفلا لاحباط جماعي بالتاكيد ستتبعه محافل اخرى ولعله لايريد ان يقتنع ان عملية تبديل الوجوه دستور عالمي يختلف كثيرا عن دستوره الذي كتبه وتنصل عنه .

اضف تعليق
اضف تعليقك
لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.
الاسم:
البريد الالكتروني: اظهار البريد الالكتروني
التفاصيل: