من نحن   |   اتصل بنا   |  
ثقافة ومنوعات
حجم الخط :
عدد القراءات:
2923
14-07-2017 07:11 PM

كيف نشخص مصابى اضطرابات القلق وطرق التعامل معها ؟؟




القلق رد فعل طبيعى ويمكن أن يكون مفيد فى بعض الحالات، لكن اضطرابات القلق تختلف عن المشاعر الطبيعية من العصبية أو القلق، وتنطوى على الخوف المفرط، واضطرابات القلق هى الأكثر شيوعا فى اضطرابات الصحة النفسية وتؤثر على عدد كبير من البشر حول العالم، لكن يمكن علاجها من خلال عدد من العلاجات الفعالة المتاحة.

اضطرابات القلق والصحة النفسية
تشخيص اضطرابات الصحة النفسية الخاصة بالقلق
ووفقا لما ذكرته الجمعية الأمريكية للطب النفسى على موقعها الرسمى، فإنه بشكل عام، بالنسبة للشخص الذى سيتم تشخيصه بالإصابة باضطراب القلق، والخوف يجب أن يتم ذلك من خلال مراقبة حالته من جهة العمر والوضع غير المناسب الذى يعبر فيه عن خوف كبير، ويجب أن يعيق هذا الشعور قدرته على العمل بشكل طبيعى.

أنواع اضطرابات القلق
وهناك عدة أنواع من اضطرابات القلق، بما في ذلك اضطراب القلق العام، واضطراب الهلع، والرهاب، وفوبيا الأماكن المكشوفة، واضطراب القلق الاجتماعي واضطراب قلق الانفصال.

طرق علاج اضطرابات القلق
الخطوة الأولى هى رؤية الطبيب للتأكد من عدم وجود مشكلة جسدية تسبب الأعراض، وإذا تم تشخيص اضطراب القلق، يمكن لأطباء الصحة النفسية العمل على أفضل علاج لذلك، ولسوء الحظ، كثير من الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات القلق لا يسعون للمساعدة، فهم لا يدركون أن لديهم مرضا له علاجات فعالة.

على الرغم من أن كل اضطراب قلق له خصائص مميزة من نوعها، فإن معظم الاستجابة تكون بشكل جيد لنوعين من العلاج: العلاج النفسى، أو الدوائى، فالعلاج السلوكى المعرفى، وهو نوع من العلاج الحديث يمكن أن يساعد الشخص على تعلم طريقة مختلفة من التفكير، ورد الفعل والتصرف للمساعدة فى الشعور بقلق أقل.



اضف تعليق
اضف تعليقك
لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.
الاسم:
البريد الالكتروني: اظهار البريد الالكتروني
التفاصيل: