من نحن   |   اتصل بنا   |  
عربية ودولية
حجم الخط :
عدد القراءات:
1942
16-03-2017 01:40 PM

دى ميستورا يحذر من عام سابع للحرب فى سوريا بعد فشل مفاوضات السلام




حذر مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا ستيفان دى ميستورا، من دخول الحرب فى سوريا إلى عام سابع مضى ستة أعوام على الاقتتال وفشل مفاوضات السلام فيها.

وقال دى ميستورا، وفقا لقناة (سكاى نيوز عربية) الفضائية اليوم الخميس، إنه يجب تسريع وتيرة المفاوضات الرامية إلى إنهاء الحرب فى سوريا وذلك فى الذكرى السادسة لاندلاع الصراع.

وأضاف المبعوث الدولى 'لقد أصبحت واحدة من أطول وأكثر الحروب وحشية فى السنوات الأخيرة. لهذا هناك حاجة لتسريع أى نوع من المفاوضات سواء فى آستانة أو فى جنيف أو فى نيويورك.. فى أى مكان'.

ويحاول دى ميستورا أن يتوسط لإبرام اتفاق سياسى بين الأطراف المتحاربة فى سوريا وبعد انتهاء جولة إجرائية من المحادثات فى جنيف يوم الثالث من مارس الجارى يعتزم دى ميستورا أن يجمع المفاوضين مرة أخرى من أجل مفاوضات موسعة يوم 23 مارس.

ومن جهتها، دعت السفيرة الأمريكية لدى الأمم المتحدة نيكى هيلى إلى إيجاد 'مسار للسلام' عن طريق التفاوض، وقالت إن واشنطن تقف إلى جانب مساعى دى ميستورا لإنهاء الحرب.

وقالت هيلي، فى بيان، 'ينبغى أن يحقق الحل السياسى السلام والاستقرار للشعب السورى بعيدا عن تهديدات الإرهاب واستبداد حكومته وتدخل الدول الأجنبية التى تسعى لتحقيق مصالحها'.

واختتمت فى آستانة عاصمة كازاخستان جولة ثالثة من محادثات مكملة بشأن وقف إطلاق النار الهش فى سوريا وإجراءات بناء الثقة مثل الإفراج عن السجناء. ولم تحرز هذه المحادثات أى تقدم حقيقى أيضا.

وحتى الآن لم تتمخض المحادثات عن تقدم يذكر لإنهاء الحرب التى أودت بحياة مئات الآلاف ودفعت خمسة ملايين للنزوح لبلدان مجاورة وتركت 13.5 مليون فى حاجة ماسة إلى مساعدات إنسانية.

اضف تعليق
اضف تعليقك
لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.
الاسم:
البريد الالكتروني: اظهار البريد الالكتروني
التفاصيل: