من نحن   |   اتصل بنا   |  
ثقافة ومنوعات
حجم الخط :
عدد القراءات:
2944
11-03-2017 03:22 PM

صبغات الشعر ترفع خطر الإصابة بسرطان الثدى بمعدل 23%




كشفت دراسة علمية حديثة أن النساء اللاتى يستخدمن صبغة الشعر أو وسائل منع الحمل الهرمونية هن فى خطر الإصابة بسرطان الثدى.

ووفقاً لصحيفة 'ديلى ميل' البريطانية أوضح الباحثون الفنلنديون أن التعرض للمواد المسرطنة فى الأصباغ ارتبط بفرص الإصابة بسرطان الثدى بمعدل 23%.

وأشار الباحثون إلى أن النساء بعد انقطاع الطمث لديهن فرصة أكبر من 52% للإصابة بسرطان الثدى، وأولئك اللاتى يستخدمن وسائل منع الحمل الهرمونية لديهن فرصة أكبر من 32% للإصابة بالمرض الخبيث.

وأوضح الباحثون أن هذه النتائج بناء على مجموعة من الأدلة، لافتين إلى أن وسائل منع الحمل تعتمد على هرمون البروجسترون وهى عامل خطر للإصابة بسرطان الثدى، لأنه يغذى نمو الأورام.

وأكد الباحثون أن وجود مستويات عالية من الهرمونات الطبيعية في الجسم نفسه يزيد أيضا من خطر سرطان المبيض والجلطات الدموية.

وأظهرت دراسات سابقة أن النساء اللاتى يصبغن شعرهن بانتظام معرضين لخطر الإصابة بسرطان المثانة، وسرطان الدماغ وسرطان الدم.

اضف تعليق
اضف تعليقك
لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.
الاسم:
البريد الالكتروني: اظهار البريد الالكتروني
التفاصيل: